تطوان مكان رائع يقع في الساحل الشمالي للمغرب بالقرب من طنجة وسبتة، تضم الكثير من المعالم السياحية التي يمكن استكشافها بما في ذلك المدينة القديمة، والمتاحف المتنوعة، فضلا عن الشواطىء الرائعة، مع الكثير من فرص الترفيه الممتعة، فتعرف معنا على أجمل الأماكن السياحية عند السياحة في تطوان المغرب .

السياحة في تطوان

تحتفظ المدينة بالتراث المغربي العظيم وتوفر الكثير من الجمال التاريخي للرؤية والاستكشاف، ولعل المساجد المصممة بشكل جميل والمدارس الإسلامية والحصون القديمة تعزز جمال هذه المدينة مما يتيح لك فرصة رائعة للاستكشاف، بالإضافة إلى ذل ، تعكس الأسواق المحلية أيضًا اللمسة المغربية التقليدية والتراث الثقافي الذي سيسمح لك بمشاهدة واكتشاف روعة المغرب عن كثب.

أفضل أوقات السفر إلى تطوان 

تتمتع تطوان بمناخ البحر الأبيض المتوسط ​​النموذجي مع فصول الصيف الحارة والجافة والشتاء المعتدل. يبلغ متوسط ​​درجة الحرارة في الصيف 35 درجة مئوية ، بينما يبلغ متوسط ​​درجة الحرارة في فصل الشتاء 22 درجة مئوية، ما يجعل من هذا الفصل من العام الوقت المفضل للسفر إلى تطوان واكتشاف الجمال المغربي المليء وسط أجواء ممتعة مع الطقس الجميل والأبنية التاريخية العظيمة.

الأماكن السياحية في تطوان 

شاطئ كابو نيغرو

يعد شاطئ كابو نيغرو أحد أفضل الشواطئ الرملية في شمال المغرب، ويحظى بشعبية كبيرة بين السكان المحليين لاسيما بين شهري يوليو وأغسطس، لذا إن كنت تبحث عن فرصة للاستمتاع بالسباحة ما بين أجمل الأجواء والمياه الفيروزية المذهلة، ننصحك بعدم الزيارة خلال هذا الوقت من العام.

جبال الريف

تطوان

الطبيعة في تطوان

تقع جبال الريف على الجنوب الشرقي من طنجة وتطوان ، وتعد من أجمل الأماكن السياحية الساحرة لمحبي السير على الأقدام بين المشاهد الخضراء المورقة للتلال المتدرجة، مع إمكانيات مراقبة الطيور، وسط هدوء لا يقارن ومناظر طبيعية خضراء وفرص استرخاء مذهلة.

اقرأ ايضاً :   فاس المغرب .. أفضل الأماكن السياحية والأنشطة الترفيهية

متحف الاثنوغرافيا

إذا كنت مهتمًا بالثقافة التقليدية المغربية، ننصحك عزيزي المسافر بزيارة متحف الاثنوغرافيا ، فهو مكان رائع لقضاء ساعة أو ساعتين، مع مجموعة من المعروضات والمقتنيات التي تكشف للزائرين طبيعة الحياة اليومية في المدينة، ويقع المتحف الذي يعود تاريخ بنائه إلى عام 1948 ما بين أسوار حصن السلطان مولاي عبد الرحمن ، في باب العقلة.

فيل نوفيل

تطوان

مدينة تطوان

إلى جانب المدينة القديمة، تتمتع مدينة تطوان أيضا بجزء حديث في المدينة يطلق عليه فيل نوفيل، وهو مكان رائع للاستمتاع بروعة الحياة بالمدينة في الهواء الطلق، وذلك ما بين المقاهي النابضة بالحياة والمطاعم الرائعة والتي توفر للزائرين مجموعة من أجود أنواع الأطعمة المغربية الشهية، فإن كنت تبحث عن مكان مثالي لاكتشاف نمط الحياة في المدينة عن قرب وسط السكان المحليين، لا تتردد عن زيارة هذا المكان الممتع.

المدينة القديمة

تطوان المغرب

تمثل المدينة القديمة في تطوان أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو، وعلى عكس أي مدينة مغربية أخرى، تقدم البلدة القديمة في تطوان منظوراً فريداً للتاريخ المتعدد الثقافات لشمال المغرب، وبسبب صغر حجمها نسبياً، فإنها تتيح للزوار فرصة الاستكشاف دون ملل ما بين الأزقة الضيقة والشوارع المرصوفة بالحصى فضلا عن الأسواق والممرات الرائعة.

وتقدم المدينة القديمة بالتأكيد فرصة للزوار للعودة إلى الماضي داخل متاهة من الأزقة الضيقة والمتعرجة التي التي يبلغ عمرها 300 عام لتكتشف روعة الحياة اليومية ما بين السكان المحليين والمحال التجارية والمقاهي التي يفوح من بين أرجائها رائحة النعناع الطازج.

منطقة السوق

على الرغم من أن المدينة القديمة في تطوان صغيرة بالمقارنة مع غيرها في مدن المغرب الأخرى، لكنها تقدم للزائرين تجربة مثيرة للاهتمام، ما بين الأكشاك والمحال التجارية المتنوعة، حيث ستجد هنا الكثير من الفرص لشراء مجموعة من الهدايا التذكارية الرائعة وبأسعار رخيصة، بما في ذلك المنسوجات والملابس، فضلا عن الأعمال الخزفية الجميلة والمنتجات الحرفية المصنوعة يدوياً.

اقرأ ايضاً :   أفضل فنادق الدار البيضاء لإقامة رائعة في كازابلانكا

مدرسة تطوان الحرفية

سوف يسعد عشاق الفن بزيارة إلى مدرسة التطوان الحرفية، حيث يتم تدريس العديد من الحرف المختلفة هنا ، بما في ذلك الحرف الخشبية والسيراميك والأقمشة والصوف.

المتحف الأثري

يضم المتحف الأثري في تطوان معارض من التاريخ المغربي الغني، وتشمل المعالم البارزة المنحوتات الصخرية من الصحراء الغربية والفسيفساء الرومانية من موقع ليكسوس الأثري، وغيرها من القطع والمقتنيات التاريخية التي تكشف جميع أسرار شمال المغرب من عصور ما قبل التاريخ إلى القرن السابع عشر.

يفتح من الساعة 8:30 صباحًا حتى الساعة 12:00 ظهرًا ومن الساعة 2:30 ظهرًا حتى الساعة 4:30 عصرًا يوميًا.

تعتبر مدينة تطوان وجهة مفضلة لدى عشاق الهندسة المعمارية التقليدية ومحبي الثقافة، وهي مدينة ذات أجواء جميلة تتميز بمنازلها الرائعة والتي تعد من المعالم السياحية الرئيسية في المدينة، فضلا عن المعالم السياحية والفرص الترفيهية المتنوعة، الأمر الذي يجعل منها وجهة مثالية للزيارة خلال الرحلات إلى المغرب.

الفنادق في تطوان

يمكنك  على الساحل في مرتيل، على بعد حوالي 6 كم إلى الشرق من مركز المدينة، مع مجموعة من الفنادق بأسعار متوسطة، مع فرص الاستمتاع بالتنزه على الساحل واحتساء القهوة بأحد المقاهي الجميلة بينما تشاهد حركة السكان المحليين والزائرين من حولك.

شاهد أيضا

السياحة في المغرب