من يحظى بزيارة اليونان يوما ستنال إعجابه بشكل كبير تلك المدن الصغيرة الساحرة المنتشرة في أرجاء البلاد والتي تتمتع بسحر رائع يمكنك أن تلمسه ما بين الأماكن المذهلة، والمناظر الطبيعية الخلابة والشواطئ الجميلة، فضلا عن القرى الجبلية في الشمال، والبلدات الصغيرة التي لا يمكن أن تنسى يوما، والتي ندعوك في صيف 2017 إلى اكتشاف إحداها بعد أن تتعرف عليها اليوم في التقرير التالي.

أجمل مدن اليونان التي لا يعرفها المسافرين العرب

فيسكاردو

ربما سيكون من الرائع أن تحظى بزيارة فيسكاردو هذا الصيف، وهي قرية صيد صغيرة في جزيرة كيفالونيا الأيونية، التي تأخذك منذ بداية زيارتها في جولة لا تقارن ما بين قوارب الصيد، واليخوت الكبيرة الراسية في الميناء، ولآن فيسكاردو كان يحكمها من قبل أمبراطورية البندقية، لن تبخل عليك أيضا بعرض أسلوبها المعماري المذهل عليك وعلى زائريها من كافة أنحاء العالم. ولا يقتصر الترفيه في فيسكاردو على هذا فحسب، بل انها أيضا تمنحك أياما رائعة من الاستمتاع على الشواطئ والخلجان المشمسة والتي تتمتع بمشاهد طبيعية لا تقارن.

باريكيا

باريكيا تمنحك أيضا سحرا أخر بين المدن الصغيرة في اليونان، ولذا فهي تستحق الزيارة، فعلى الرغم من كونها ليست إلا قاعدة للكثير من المسافرين على الطريق إلى سانتوريني، لكنها بالفعل قرية مثيرة للاهتمام وتحتاج منك لزيارة مستقلة للاستمتاع بالسير بين أروع المناظر الطبيعية الخلابة والشواطئ اللطيفة، ناهيك عن فرص الجولات المتنوعة التي يمكنك أن تبدأها من طاحونة الهواء القديم في وسط المدينة، وصولا إلى المباني البيضاء مع الأبواب والنوافذ الملونة والقلعة التي تعود للقرن 13 وهي أعلى نقطة في الجزيرة.

نافليو

كانت نافليو ميناء بحري هام خلال العصور الوسطى، ولا تزال إلى الآن تخدم المسافرين الباحثين عن فرص للاستمتاع، كما أنها أيضا وجهة مثالية لرحلة يوم رائعة من أثينا. وتتميز نافليو بالعمارة اليونانية التقليدية على الرغم من أيام حكم البندقية، ويمكنك العثور على مثال بارز على النهضة الحقيقية للمدينة ​​في المبنى الذي يضم البنك الوطني اليوناني، فضلا عن رؤية برج الساعة، والكنائس المخصصة للقديسين نيكولاس وجورج والواجهة البحرية المضاءة بألوان زاهية في الليل.

 ميتسوفو

تقع ميتسوفو في شمال اليونان، وهي وجهة شعبية للكثير من زائري اليونان في فصل الشتاء لأنها قريبة من مناطق التزلج، إلا إن ذلك لا يعني كونها لا تتمتع بأجمل الأجواء على مدار العام، ولعل نزهة على مهل بين الشوارع المرصوفة بالحصى بدءا من الساحة المركزية وحتى التوجه إلى كنيسة أجيا باراسكيفي التي تعود إلى القرن الخامس عشر، والتي تشتهر بمعبدها الخشبي المنحوت، علاوة على زيارة القلعة التي تعود إلى القرن السابع عشر أو متحف للفنون الشعبية سيمنحك فرصة رائعة للتعرف على المدينة وجوانبها المختلفة.

اقرأ ايضاً :   كيف تقضي أسبوعاً رائعاً في ميكونوس مدينة الجمال اليونانية

تشورا، باتموس

تشورا، في عاصمة جزيرة باتموس، قرية رائعة تتمتع بالمباني البيضاء القديمة والممرات الضيقة والمعالم السياحية التاريخية، ومن يقم برحلة إلى هناك يكافأ دوما بمناظر خلابة على بحر إيجة، و لا تتعجب من قلة السكان في الجزيرة، فهذا الأم سيمنحك الخصوصة التي تبحث عنها في أحضان الطبيعة.

غالاكسيدى

تعتبر هذه المدينة الصغيرة على خليج كورينث واحدة من أكثر المدن الصغيرة ذات المناظر الخلابة في اليونان، فمن الصعب ألا تكرر زيارتها عاما بعد أخر، ولا عجب في ذلك فأنت في زيارة إلى أجمل مدينة بحرية قديمة مليئة بالقصور التي تعود إلى البحارة القدامي، و التي يمكنك معرفة المزيد عنها في متحف التاريخ البحري في البلاد، وربما سيمكنك البقاء في إحداها مما تم تحويله إلى نزل.

 أجيوس نيكولاوس

أجيوس نيكولاوس هي مدينة جميلة ضمن جزيرة كريت تحتفي بزائريها في أجواء احتفالية مبهجة، فهنا ستجد دوما ما يلبي احتياجات الجميع، بداية من فرص التسوق و الاستجمام ما بين الشواطئ الجميلة وزيارة المتاحف والأطلال الأثرية، وإذا كان لديك الطاقة بما فيه الكفاية، يمكنك القيام برحلة إلى أحد القرى القريبة الملونة، أو انتقل للغوص أو لعب الغولف.

 ميثيمنا

ميثيمنا، المعروفة أيضا باسم موليفوس، هي عاصمة سياحية لجزيرة ليسبوس، وتتميز بمنازل الحجر التي تقع بين البحر والقلعة البيزنطية والتي تعتبر المعلم المحلي الرئيسي، تجدها تمتلىء بقوارب الصيد في الميناء بينما تحاط البلدة بالمزارع، بما في ذلك بساتين الزيتون.

ستجد هنا أعلى درجات الود والضيافة من قبل السكان المحليين الذين سيدعونك إلى منازلهم الحجرية المزينة بالزهور في  ميثيمنا التي يطلق عليها البعض أجمل بلدة في اليونان.

كالامباكا

كالامباكا واحدة من أجمل الأماكن في البلاد، ومن السهل أن تعرف السبب عند الزيارة، فالمنازل ذات السقف الأحمر التي تملأ واديا صغيرا بين قمة ميتورا، مع بعض المنازل القديمة، والشوارع الحجرية الضيقة، مع المسارات الملونة في كل زاوية ستجعلك أنت أيضا تعترف بروعة المدينة ، كما يمكنك خلال رحلتك بهذه المدينة زيارة بقايا معبد يوناني قديم في كنيسة من القرن العاشر، بالإضافة إلى ذلك كالامباكا بوابة لأديرة ميتورا الشهيرة، وهي أيضا مكان جيد لشراء الهدايا التذكارية الخشبية اليدوية.

بارجا

بارجا هي المكان المفضل للباحثين عن الاستمتاع وسط للمنتجعات الشاطئية اليونانية، حتى إن السكان المحليين يعرفون ذلك جيدا ويجعلون منها وجهة مثالية للاستمتاع كل عام، وإلى جانب حمامات الشمس والسباحة، سيكون بإمكانك أيضا في هذا المكان استكشاف القلاع التاريخية، بما في ذلك القلعة الفينيسية التي تعود للقرن الرابع عشر والتي تقع على شبه جزيرة صغيرة، فضلا عن أطلال قلعة علي باشا التي تطل على بارجا من قمة تل، ويمكنك أيضا التنزه في الحدائق القريبة وبساتين الزيتون.

اقرأ ايضاً :   10 من ارخص الدول السياحية فى العالم يمكنك الذهاب اليها هذا العام

مدينة ميكونوس

ميكونوس هي أحد الأساطير اليونانية التي لابد أن تحرص على اكتشافها، فما بين أرضها الصخرية الجميلة، ومشهد طواحين الهواء التي يعود تاريخها إلى البندقية، والواجهة البحرية الرائعة ومنازل الصيادين مع الشرفات التي تمتد على المياه، علاوة على  المنازل البيضاء المزينة بألوان زاهية، ستحظى بعطلة فريدة من الاستمتاع في هذا المكان المذهل.

مدينة سيمي

مع المقاهي والمطاعم الواقعة على الواجهة البحرية والتي تطل على أجمل مشاهد المياه، ومع المنازل المبنية على التلال في هذه الجزيرة الجبلية، سيكون بإمكانك زيارة مجموعة رائعة من المعالم السياحية في سيمي، بداية من دير الأرثوذكس اليوناني الذي يرجع تاريخه إلى القرن الثامن عشر، وحتى القلعة التي تطل على المدينة التي بناها فرسان القديس يوحنا، والعديد من الكنائس ذات التصاميم الهندسية الرائعة و التي بناها البيزنطيون.

مونيمفاسيا

هناك جسر يربط قرية مونيمفاسيا إلى البر الرئيسي اليوناني على ساحل بيلوبونيز، ومونيمفاسيا هي بلدة من القرون الوسطى تتمتع بأسطح البلاط الأحمر التي تتصدر المباني الريفية الملونة مع مجموعة لا تقارن من المشاهد الطبيعية الخلابة، حتى إن الكثير من السائحين اعتبروها أحد أجمل الوجهات اليونانية للزيارة.

أويا .. ساحرة اليونان

اليونان

اجتذبت أويا المسافرين منذ القرن الثالث عشر وحتى يومنا هذا، وهي واحدة من أهم الوجهات السياحية في جزيرة سانتوريني، فالسائحين يأتون إلى هنا للاستمتاع بأجمل مشاهد غروب الشمس، مع العلم أن القرية خالية من السيارات، حتى تتمكن من السير بأمان بين الشوارع الضيقة، والتنزه بين العديد من المعارض الفنية بصحبة العائلة.