لا تصدق من يقولون أن السفر إلى الأردن ليس ممتعاً، وأنه لا فائدة من التخطيط لبرنامج كامل لزيارتها، لأنه لا يوجد مكان بها يستحق الزيارة سوى مدينة البتراء، فالأردن مليئة بالمدن والأماكن السياحية المدهشة، والسطور التالية ستثبت لك ذلك!

 

إليك جدولاً مقترحاً لزيارة الأردن في رحلتك السياحية المقبلة، حيث سنقترح عليك أشهر المدن السياحية، وأهم المعالم والوجهات السياحية في كل مدينة!

رحلتك إلى الأردن

هي عاصمة الأردن وأهم مدنها، وهي تمتاز بأنها تعتبر مدينة شابة نوعاً ما مقارنة بجاراتها من المدن الأقدم مثل القاهرة ودمشق وبغداد واسطنبول.

وبالتالي، فإن المعالم التاريخية الأثرية قد تقل بها، ولكن هناك بدائل أخرى رائعة لتشاهدها داخل المدينة، فهي تنقسم إلى قسم راقٍ في عمان الغربية، حيث تزين المداخل الأشجار الوارفة الأورق، والمقاهي والمراكز التجارية. أما الجزء الشرقي فهو يتسم بأنه أكثر شعبية وتحفظاً، فتصميم مبانيه ومتاجره تتخذ الطابع التقليدي.

والمدينة بصفة عامة تحيطها التلال رائعة الجمال، ويتواجد بها أيضاً العديد من الأسواق والمساجد والمطاعم التي تستحق الزيارة.

ومن أهم معالم مدينة عمان الجديرة بالزيارة: دارة الفنون – القلعة – المسرح الروماني – قصر العبد – الكهف الذي شهد معجزة “أهل الكهف” الوارد ذكرها في القرآن الكريم – مسجد الملك عبد الله – المتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة – مطعم “بيت ستي” – مطعم هاشم.

 

  • عجلون:

رحلتك إلى الأردن

هي مدينة تقع في شمال غرب الأردن وتحيطها سلسلة جبال عجلون الشاهقة، وهي مدينة عتيقة عمرها آلاف السنين وتاريخها العريق ترك لنا العديد من الآثار التي يمكننا زيارتها للاستمتاع بها.

عليك بزيارة قلعة عجلون التي شيدت عام 1184 ميلادية على يد القائد عز الدين أسامة أحد قادة صلاح الدين الأيوبي. وهي تطل على غور الأردن من بحيرة طبريا حتى البحر الميت.

وكذلك قم بزيارة منطقة راجب، التي تتضمن مجموعة من الكنائس التي تعود لعصر الدولة البيزنطية خلال القرن السادس الميلادي، حيث تزين أرضياتها كتابة ونقوش باللغة السريانية.

ولا تفوت زيارة موقع مار إلياس، وهو مكان مسقط رأس النبي “إلياس”، حيث تتواجد هناك كنيسة أعلى التل.

وقم أيضاً بزيارة مسجد لستب الأثري، وهو احد أقدم مساجد الأردن التاريخية، حيث يعود تاريخ إنشائه لعهد الدولة الأموية.

كما تمتاز مدينة عجلون بأنها تحتضن مجموعة من المساجد الرائعة مثل مسجد عجلون الكبير.

 

  • إربد:

رحلتك إلى الأردن

هي ثاني أكبر مدينة في الأردن، وهي تحتضن جامعة اليرموك، ولذلك فهي مدينة حيوية للغاية تسيطر عليها انطلاقة الشباب وحماسهم.

ومن أهم المعالم السياحية في مدينة إربد: متحف دار السرايا ومتحف آثار إربد، ومتحف التاريخ الوطني الأردني، وبيت عرار الثقافي، ومتحف التراث الشعبي، وتل إربد، وسور إربد القديم، وبرج المراقبة في وادي الغفر، والمسجد المملوكي القديم ومنزل علي خلقي الشرايري، ومسجد إربد الكبير، وفندق الملك غازي، ودار النابلسي.

اقرأ ايضاً :   أجمل الأماكن السياحية التي عليك زيارتها عند سفرك إلى مالطا

كما تمتاز المدينة بأنها تحتضن بعض الضواحي والأماكن الريفية الخاطفة للأنظار.

 

  • البتراء:

رحلتك إلى الأردن

تقع في جنوب المملكة الأردنية، وهي واحدة من أقدم المدن في التاريخ حيث تأسست عام 312 قبل الميلاد كعاصمة لمملكة الأنباط، ولقبت بـ “المدينة الوردية” نسبة لألوان صخورها الفريدة.

وقد تم إدراج البتراء ضمن لائحة التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو عام 1985، كما تم اختيارها عام 2007 كواحدة من عجائب الدنيا السبع الجديدة. وهي بالطبع أكثر مدن الأردن جذباً للسياح، حيث يقدر عدد زوارها سنوياً 1.2 مليون زائر وفقاً لتقديرات منظمة اليونسكو

وتتميز صخور مدينة البتراء الجرانيتية بطبيعتها الجيولوجية الفريدة، فعمرها أكثر من 650 مليون سنة، ومن أهم التراكيب الجيولوجية الجديرة بالزيارة في البتراء منطقة “صدع وادي موسى”.

كما تمتاز منطقة البتراء أيضاً بانتشار أشجار “العرعر الفينيقي” بداخلها، كما أن أهم ما يميزها المقابر الملكية المنحوتة والمقابر المبنية بالحجر المقطوع في عصر دولة الأنباط.

فإذا توجهت لزيارة البتراء، ستجد أمامك ما يزيد على 3 آلاف معلم آثري، ولذلك سنرشح لك أشهرها لكي تزورها.

أولاً،  لا تفوت زيارة منطقة “السيق” وهو عبارة عن شق صخري يوصل لمدينة البتراء بطول 1200 متر، وإذا مررت من خلاله ستشاهد مجموعة من المنحوتات المعروفة باسم “أصنام سابيونس”، وهو ابن الاسكندر المقدوني.

كذلك عليك زيارة مبنى “الخزنة” المنحوت في الصخر، وهو أشهر وأهم مزارات البتراء، وقد تم تسميتها بهذا الاسم لإعتقاد البدو المحليين أن الجرة الموجودة في أعلى الواجهة تحوي كنزاً، غير أنها في الواقع ضريح ملكي.

وكذلك عليك زيارة الدير الموجود في المدينة الصحراوية، والذي يعود تاريخه للنصف الأول من القرن الأول قبل الميلاد، حيث يُعتقد أن واجهة مبنى الدير قد حُولت إلى دير للرهبان أثناء فترة حكم الدولة البيزنطية في بلاد الشام، وذلك لوجود أثار للصلبان المحفورة في الصخر في الغرفة الوحيدة الموجودة في الطابق السفلي من الواجهة.

وعليك أيضاً زيارة مسرح مدرج البتراء، والمشيد في القرن الأول الميلادي، وتم قطع مدرجاته في الصخور، حتى ساحة الأوركسترا والممرات الجانبية تم قطعها في الصخور وهو يستوعب نحو 10 آلاف مشاهد.

وكذلك لا تفوت مشاهدة “قصر بنت فرعون” الذي يعود للقرن الأول قبل الميلاد، وهو أحد المباني القليلة التي صمدت أمام الزلازل والتغيرات المناخية، وذلك بسبب طريقة بناءه باستخدام مداميك وضع فيها خشب العرعر، مما جعل جدرانه أكثر طواعية للحركة أثناء الزلازل، حيث يثير هذا المعبد الدهشة لأن به نقوش تخص الإلهة إيزيس التي عبدها المصريون القدماء.

اقرأ ايضاً :   أجمل المزارات السياحية في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس

ومن أهم المعالم في البتراء أيضاً مبنى المحكمة الذي يعود تاريخه إلى القرن الأول الميلادي، وكذلك مبنى المعبد الكبير وهو أضخم مباني البتراء.

ومن المعالم الأخرى التي يمكنك زيارتها: مقابر الملوك المحفورة في الجبال، وكذلك ضريح الجندي الروماني، وقاعة الاحتفالات الجنائزية، وقبر المسلات، ومعبد الأسود المجنحة، ومعبد البستان، ومدفن الحرير.

رحلتك إلى الأردن

هذه المدينة تم تأسيسها عام 2000 قبل الميلاد، ولذلك فهي تمتلك الكثير من الأثار الرائعة، حتى أنها لقبت باسم “مدينة الألف عمود”.

وتحتل جرش المركز الثاني من حيث الأهمية السياحية للمدن الأردنية بعد البتراء، فهي تمتلىء بالهياكل والمسارح والحمامات والشوارع ذات الأعمدة الشامخة.

ومن أهم الأماكن التي نرشحها لك لزيارتها: البوابة الجنوبية أو “قوس هادريان”، وسبيل الحوريات أو “نمفيوم”، وشارع الأعمدة أو “كاردو”، والمسرح الجنوبي، ومعبد آرتميس، وملعب الخيل والسيرك الروماني الشهير باسم “الهيبودروم”، وساحة الندوة، والكاتدرائية ذات البوابة الحجرية، وبركتيّ جرش، والمسجد الحميدي، والمسجد الأموي.

 

  • وادي رم:

 

رحلتك إلى الأردن

هو مشهور باسم “وادي القمر”، ويقع في صحراء حسمى جنوبي الاردن، ويمتاز باحتضانه للجبال الشاهقة، مثل جبل أم الدامي وجبل رام.

وسر شهرة هذا الوادي سياحياً، أنه كان مسرحاً لتصوير الفيلم العالمي الشهير “لورانس العرب” خلال الستينات.

فإذا سافرت إلى وادي رم ستستمتع بمشاهدة المناظر الطبيعية الخاطفة للأنظار، كما يمكنك عمل رحلة تخييم، والاستمتاع بجولات بين الجبال على ظهور الجيل والإبل، أو اسكتشف الصحراء بواسطة سيارات الدفع الرباعي، أو القيام بمغامرة تسلق الجبال.

وأخيراً، قبل رحلتك إلى الأردن، عليك أن تستعد بتجهيز بعض الأغراض الضرورية لرحلتك التي قد تكون مرهقة نوعاً ما لكثرة الأماكن التي سيكون عليك زيارتها، ولهذا عليك أن تجهز حقيبة صغيرة لتحملها في جولتك، وضع فيها كمية كافية من كريم الوقاية من أشعة الشمس والماء والعصائر الطبيعية والجل الطارد للحشرات، وكذلك معدات تسلق الجبال إذا كنت تنوي القيام بهذه المغامرة.