تعتبر غران كناريا بالتأكيد واحدة من أجمل الجزر الإسبانية وأكثرها شهرة بين السائحين، حيث تقع على بعد 130 ميلاً من الساحل الأفريقي، وتعد ثالث أكبر جزر الكناري، وتعرف بين محبيها باسم جزيرة التناقضات، حيث تضم مزيجًا رائعًا من السكان المحليين مع التقاليد المحلية الرائعة والثقافة المتنوعة، ومع مساحة تبلغ حوالي 1.532 كيلومتر مربع، توفر غران كناريا فرصة رائعة للاستمتاع بالشواطىء الذهبية والرملية، مع السير على طول “الكثبان الرملية” في وسط الجزيرة، ذلك فضلا عن الاستمتاع بالقرى الصغيرة المبهجة والتي تمتاز بالسحر الأصيل، ناهيك عن اكتشاف الحياة المفعمة بالحيوية في مدينة لاس بالماس دي جران كناريا.

السفر إلى غران كناريا

 غران كناريا

من الشمال الأكثر برودة إلى الجنوب المشمس ، تتمتع جزيرة غران كناريا بالكثير من سبل الاستمتاع التي ترضي كافة أنواع الزائرين، ولكونها تمتاز بالتنوع الكبير في المناخ ، والغابات المورقة، مع الثلوج على أعلى قمم، فتسمى هذه الجزيرة باسم “القارة المصغرة”.

يوجد في جزيرة جران كناريا الجميلة الكثير لتقدمه للسائح مع وفرة من الأماكن التي يمكن زيارتها؛ من الشمال إلى الجنوب ، ومن الشرق إلى الغرب ، كل شيء هنا سينال إعجابك، ومن المؤكد أنك ستجد ما تبحث عنه للاستمتاع بتجربة مثيرة لا تنسى، ناهيك عن الاسترخاء.

الجنوب هو الجزء الأكثر شعبية في الجزيرة ، حيث يحتوي على العديد من الأماكن السياحية الرائعة، بما في ذلك بويرتو موغان (وهي قرية خلابة تُعرف أيضًا باسم ليتل فينيس) ذلك فضلا عن قرى وبورتوريكو وماسبالوماس وميلونيراس وسان أغوستين وبلايا ديل إنجليس الشهيرة. وبالطبع لا يفوتك الاستمتاع بالمناظر الخلابة والمناظر الطبيعية على السواحل الشمالية والغربية الوعرة ، وكذلك الداخلية للجزيرة.

 يمكنك أيضا السير على طول الكورنيش ، والتسوق ما بين المتاجر الراقية مثل لاكوست ورالف لورين قبل تذوق المأكولات من مجموعة كاملة من المطاعم ، بما في ذلك التاباس الإسبانية التقليدية والسوشي والمأكولات البحرية. وتفتح غالبية المتاجر ومراكز التسوق حوالي الساعة 9:00 صباحًا وتعمل حتى الساعة 6 مساءً، ويمكن لمجمعات التسوق الكبيرة العمل حتى وقت متأخر من الليل.

وتوفر الكثبان الرملية في منطقة ماسبالوماس منظراً رائعا يمتد على طول الساحل الجنوبي، حيث تبدو وكأنها أمواج عملاقة من الرمال تغطي حوالي 4 كيلومترات مربعة.

المسافرين الذين يخططون لقضاء وقت طويل على الشاطئ ، يجب ألا ينسوا بالتأكيد سبل الحماية من أشعة الشمس، كما ينصح الأشخاص الذين يخططون للسير لمسافات طويلة في المناطق الجبلية الخلابة ، بعدم نسيان الحماية من الحشرات وبعض الملابس الثقيلة، بما في ذلك معطف واق من المطر حيث تمطر كل يوم تقريبا في الجبال.

 لا تشرب ماء الصنبور لأنه يحتوي عادة على الكثير من مواد التنظيف الكيميائية، وتباع زجاجات المياه النقية والمعدنية في كل مكان تقريبًا.

سترى ملاحظات خاصة في شكل أعلام ملونة على جميع الشواطئ ، مما يساعد على تحديد مستوى البيئة والسلامة، فتتميز الشواطئ الأكثر خطورة بعلم أحمر، والسباحة فيها محظورة، أما الشواطئ ذات الأعلام الصفراء فهي مناسبة للسباحين ذوي الخبرة فقط، فيما تتميز أنظف وأسلم الشواطئ بعلم أزرق.

أفضل الأنشطة السياحية في غران كناريا

الشواطىء الرائعة

 غران كناريا

أثبتت جزر الكناري أنها وجهة العطلات العائلية المفضلة مع وفرة من الخيارات عندما يتعلق الأمر بتلبية احتياجات المصطافين من الشباب إلى كبار السن مهما كانت أذواقهم، فالجزيرة هي موطن لمجموعة رائعة من الشواطئ الرائعة بما في ذلك منطقة شاسعة من الكثبان الرملية المحمية في ماسبالوماس وعدد من الخلجان الصغيرة الجذابة المنتشرة على طول ساحل موجان وكذلك الشاطئ الحيوي في لاس كانتيراس وكذا عدد من الشواطىء الصغيرة في شمال الجزيرة.

زيارة مدينة لاس بالماس

 غران كناريا

تتميز لاس بالماس بالعديد من فرص الترفيه ما بين المطاعم المحلية ومراكز التسوق وبلدة قديمة ذات هندسة معمارية جميلة، هنا أيضًا واحد من أروع شواطئ المدن في أوروبا وأحد أكبر مراكز التسوق في إسبانيا. فلا يفوتك زيارة العاصمة النابضة بالحياة ، لاس بالماس الزاخرة بالثقافة والتاريخ، وهي مدينة عالمية تقع في الجزء الشمالي الشرقي من الجزيرة مع الكثير من الأشياء التي يمكنك القيام بها ومشاهدتها، بما في ذلك المتاحف والمجموعات الفنية والهندسة المعمارية الرائعة والحدائق الجميلة والمتاجر الكبيرة والمقاهي وشاطئ لاس كانتيراس الشهير .

استكشاف الحفرة البركانية

قد تعرف أن غران كناريا هي جزيرة بركانية ، تمامًا مثل جزر الكناري الأخرى ، لكن هل تعلم أنه يمكنك بالفعل الصعود إلى فوهة بركانية قديمة؟ هي حفرة تسمى لا كالديرا بانداما وتقع بين تيلدي ولاس بالماس.

مسارات السير لمسافات طويلة

تتمع الجزيرة بالمئات من مسارات المشي لمسافات طويلة التي تمنح الزائرين الفرصة للتنزه على طول الوديان الخضراء المورقة مع أشجار النخيل والفواكه البرية، بما في ذلك المسار الذي يمر عبر وادي يتكون من الآلاف من النخيل، والمعروف أيضًا باسم وادي فاتاجا، وفي الطريق ، يمكنك التوقف في قرية فاتاجا ، حيث يمكنك الجلوس في أحد المطاعم وتجربة بعض الأطباق الشهية.

مشاهدة الحيتان والدلافين 

إذا كنت تحلم برؤية الحيتان والدلافين البرية ، فلا ينبغي أن تفوت فرصة الخروج لمشاهدة الحيتان والدلافين عندما تذهب إلى غران كناريا، حيث يعيش ما يصل إلى 26 نوعًا مختلفًا من الحيتان في المياه المحيطة بالجزيرة، وأكثرها شيوعًا هي الدلافين وحيتان العنبر والحوت الأزرق والحيتان الزعنفة.

كما أن هناك الكثير من الأنشطة المتوفرة لتناسب الجميع بما في ذلك الرياضات المائية والرحلات ورحلات السفاري بسيارات الجيب والتسوق والغطس وصيد الأسماك .

اكتشاف المطبخ المحلي

بالفعل فإن المطبخ المحلي في جزيرة غران كناريا يستحق التجربة، حيث تتميز الأطباق الكنارية بالكثير من الأسماك والمأكولات البحرية ، إلى جانب التاباس والجبن المنتج محليًا والحلويات الشهية، والتي يمكنك تجربتها ما بين المطاعم المتنوعة، بداية من المطاعم الشاطئية الصغيرة إلى المطاعم الكبيرة الراقية.

أفضل فنادق جزيرة غران كناريا

يعد منتجع شيراتون جران كاناريا سالوبري للغولف أحد أفضل الفنادق الفاخرة في جزر الكناري ، ويقع بالقرب من ماسبالوماس على الساحل الجنوبي. وهو فندق أنيق مع غرف فخمة وكل نوع من المرافق لضمان إقامة مثالية بما في ذلك ، الحمامات التركية ، وملعب الغولف ، وحوض السباحة على السطح والتراسات، فضلا عن مناظر خلابة للجبال وطعام من الدرجة الأولى كذلك، ما يجعل منه خيار مثالي للباحثين عن الفخامة. للحجز المباشر عبر بوكينج من هنا

اترك رد