جزيرة مابول هي جزيرة صغيرة تقع على الساحل الجنوبي الشرقي من ولاية صباح بماليزيا، وقد كانت حتى عام 1970، مجرد قرية صيد، ولكنها ما لبثت أن نمت شعبيتها بشكل متزايد بين الغواصين، حتى باتت في عام 1990 أحد أشهر وجهات الغوص في البلاد نظرا لقربها من جزيرة سيبادان ذات الصدى الواسع بين الكثير من زائري ماليزيا.. تعرف عليها في التقرير التالي.

مناخ مابول

 

 

تتمتع مابول شأنها في ذلك شأن الجزر المحيطة بمناخ استوائي، لذلك تتراوح درجة الحرارة عموما بين 28 – 34 درجة مئوية خلال النهار وتنخفض إلى حوالي 22 درجة مئوية خلال الأمسيات الحارة. ولا تتأثر المنطقة عموما بمواسم الرياح الموسمية التي تؤثر على أماكن أخرى في هذا الجزء من جنوب شرق آسيا.

الوصول إلى جزيرة مابول

للوصول إلى جزيرة مابول، سوف تحتاج إلى الحصول على رحلة لمدة 55 دقيقة من كوتا كينابالو أو من كوالالمبور إلى تاواو. عند الوصول إلى تاواو، سوف تحتاج إلى الانتقال لمنطقة سيمبورنا قبل أن تستقل قارب سريع في رحلة تستغرق ساعة إلى جزيرة مابول. يتم ترتيب النقل البري عادة من قبل إدارة المنتجع الذي تختار البقاء فيه.

مابول صغيرة بما فيه الكفاية ليتم استكشافها سيرا على الأقدام. ولا توجد طرق أو سيارات. القوارب تأخذ الزوار إلى مختلف مواقع الغوص في جميع أنحاء الجزيرة.

السياحة في مابول

على الرغم من أن مابول كانت مجرد قرية صيد صغيرة، لكنها الآن بقعة مشهورة لعشاق الغوص، حيث تقع فقط حوالي 15 دقيقة بواسطة القارب السريع من جزيرة سيبادان، وتعد واحدة من أفضل مواقع الغوص  في العالم، بفضل الحيوانات الوفيرة تحت الماء والمياه الواضحة التي توفر للغواصين تجربة مليئة بالمغامرة لايمكن أن تنسى بين عدد لا يحصى من المخلوقات النادرة والفريدة التي تجذب الغواصين من كل حدب وصوب لاكتشاف مجموعة لا تصدق من أندر الأنواع البحرية الإيكولوجية؛ بما في ذلك الأخطبوط الأزرق ، الحبار، الضفدع، ثعبان البحر، والكثير من المخلوقات الأخرى المذهلة.

اقرأ ايضاً :   برنامج سياحي لزيارة ماليزيا في 9 أيام

كما تمكنك تلك الجزيرة الرائعة من الاستمتاع بالعديد من الأنشطة الأخرى إلى جانب الغوص بداية من الاسترخاء على الشواطئ الرملية المحيطة بجزيرة مابول، ومرورا بالكثير من سبل المغامرة والرياضة الممتعة.

وعلى الجانب الأخر تشمل أماكن الغوص الشهيرة الأخرى في ولاية صباح جزيرة كابالاي وجزيرة ماتاكينغ وجزيرة سيبادان، بينما  تشمل مناطق الجذب السياحي الأخرى في كوتا كينابلو رحلات الغابة في حديقة كينابالو بارك، ويمكنك أيضا التوجه إلى مراكز التسوق في كوتا كينابالو أو استكشاف سانداكان.

قرية باجاو لوت

أي رحلة إلى جزيرة مابول لن تكتمل بدون زيارة إلى قرية باجاو لوت، التي هي موطنا لأحد القبائل الماليزية القديمة، والتي لازالت إلى اليوم تحتفظ بعاداتها وتقاليدها القديمة، حتى أنهم لايزالون يعيشون في الغالب في زوارق أو منازل خشبية بنيت فوق المحيط، ويمتازون بالود والكرم، ولعل قضاء يوم بينهم سيساعدك كثيرا في اكتشاف الحياة المحلية الماليزية.

مشاهدة معالم الجزيرة

مابول

الأنشطة في جزيرة مابول غالبا ما تعتمد على المنتجع الذي اخترت البقاء فيه من شاليهات الشاطئ البسيطة وغير مكلفة لبنغلات المياه الأكثر تكلفة والمبنية على المياه واضحة، الضحلة، في نمط يذكرنا بالمالديف. ويمكن أن تشمل الأنشطة الغطس والتجديف البحري والكرة الطائرة الشاطئية، فضلا عن الاسترخاء في حوض السباحة أو الجاكوزي.

على بعد نصف ساعة فقط من ساحل بورنيو الماليزي، مابول هي جزيرة صغيرة الشكل بيضاوية مغطاة بأشجار النخيل الطويلة، مع الرمال البيضاء الناعمة وتحيط بها المياه الفيروزية لبحر سيليبيس، تأخذك إلى عالم ساحر من الاستمتاع بأجمل مشاهد الحياة البحرية التي لن تنساها ذاكرتك، فإن كنت من محبي الغوص، لا تتردد عن زيارة تلك الجزيرة الممتعة.