لشبونة، عاصمة البرتغال، هي واحدة من أجمل المدن الأوروبية و العالمية، فهي وجهة ملونة وحيوية، تشتهر بتصاميمها الدافئة والمشمسة، كما تتمتع بمجموعة كبيرة من المعالم التاريخية والمتاحف ذات الطراز العالمي، فضلا عن مجموعة من المعالم السياحية الرائعة للزائرين، فهناك سيمكنك استكشاف الشوارع الضيقة في الحي القديم، والتجول في الحدائق الخضراء وسط أجمل الأجواء الساحرة، فماذا تشاهد عند السفر إلى لشبونة مع العائلة ؟

مناخ لشبونة

تعد لشبونة، التى تقع على الحافة الغربية من اوروبا، العاصمة الاكثر اشراقا فى القارة، حيث تتمتع بأجواء مشمسة ومشرقة على مدار العام.

أفضل المعالم السياحية للزيارة في لشبونة مع العائلة

قلعة دي سانت جورج

تعتبر قلعة دي سانت جورج هي الأكثر شهرة بن مناطق الجذب الرئيسية في لشبونة بالقرب من منطقة ألفاما، وتقع على تلة تطل على العاصمة البرتغالية، وهذه هي واحدة من الوجهات السياحية الأكثر شعبية في لشبونة، حيث تجمع بين أركانها السدود المثيرة للإعجاب والمتحف الجذابة والموقع الأثرية الرائع، الأمر الذي يجعل من زيارتها تجربة مجزية لجميع أفراد الأسرة.

في معظم الأحيان، يسعد الزوار كثيرا بالاستمتاع بالمناظر الخلابة من شرفة المراقبة بهذه القلعة التي توفر إطلالة بانورامية جميلة للمدينة ونهر تاغوس والمحيط الأطلسي البعيد.

أسباب تجعل من لشبونة وجهة صيفية ممتعة لك وعائلتك

 أكوريوم لشبونة

يعد أكواريوم لشبونة أحد أرقى أحواض السمك في أوروبا، ويعد واحدا من أكبر أحواض السمك في العالم، كما يمكن القول إنه وجهة رائعة لمعظم أفراد الأسرة، خاصة مع كونه موطن لمجموعة محيرة للعقل من الأسماك والحيوانات البحرية، بما في ذلك أسماك القرش.

اقرأ ايضاً :   السياحة في البرتغال وتقرير عن أهم المدن الجاذبة للسياحة فيها بالصور

ويتيح زجاج شبكي رؤية رائعة لهذا العالم السحري تحت سطح البحر في تجربة تحظى بإعجاب الجميع لاسيما الأطفال الصغار.

متحف كالوست كولبنكيان

يعد متحف موسو كالوست كولبنكيان أحد أهم المتاحف في أوروبا، وهو جوهرة تتألق في التاج الثقافي للشبونة، حيث يضم مجموعة متنوعة من الأعمال الفنية التي لا تقدر بثمن من جميع أنحاء العالم، والتي يمتد تاريخها لأكثر من 4000 سنة، من العصور المصرية القديمة وحتى أواخر القرن العشرين، مع الكثير من القطع والمقتنيات التاريخية التي ترجع للعديد من فترات التاريخ.

ويعود المتحف لرجل أعمال أرمني يحمل نفس الاسم، واشتهر بثروته الطائلة، ومجموعة من الأعمال الفنية تعد من أكبر المجموعات الفنية علي مستوى العالم.

 متحف ناسيونال دي آرتي أنتيجا: المتحف الوطني للفنون القديمة

المتحف الوطنيللفن القديم هو واحد من المعالم الثقافية الهامة في لشبونة، والذي نوصيك بوضعه على قائمة الأماكن التي يمكنك زيارتها في لشبونة، حيث يضم أكبر مجموعة من اللوحات البرتغالية من القرن 15 و 16، مع عروض مثير للإعجاب للفن الأوروبي والشرقي والأفريقي.

يقع المتحف غربا من وسط المدينة ضمن قصر يعود للقرن السابع عشر، وبعد التجول في غرفه ومعارضه المتعددة يمكنك الاستمتاع بالهواء الطلق في حدائقه الجميلة مع تناول كوبا من القهوة في المقهى الموجود هناك.

 برج بيليم: برج تاريخي

يمكن القول إن برج بيليم هو الرمز الأكثر شهرة بين جميع المعالم الأثرية في لشبونة، إذ يمثل تحفة معمارية جميلة تبدو في تزيين واجهاته المزخرفة بزخارف بحرية خيالية، حتى أنه قد أدرج على قائمة موقع للتراث العالمي لليونسكو، ولعل تسلق الدرج اللولبي إلى شرفة البرج في الطابق العلوي، سيمنحك رؤية بانورامية مذهلة للواجهة البحرية والنهر.

المركز الثقافي في لشبونة

براكا دو كوميرسيو أو المركز الثقافي في لشبونة، هو المكان الأول الذي يجب أن تتوجه إليه إذا كانت هذه هي زيارتك الأولى للشبونة مع العائلة ، فليس هناك مقدمة أفضل لتاريخ العاصمة البرتغالية من هذا المركز الثقافي التفاعلي الرائع، حيث يتألف هذا المكان من ست مناطق مرتبة ترتيبا زمنيا، وكل منها مخصص لفترة معينة، أو فصل في تاريخ المدينة.

اقرأ ايضاً :   أسباب تجعل من لشبونة وجهة صيفية ممتعة لك وعائلتك

وفي هذا المركز يتم استخدام  تطبيقات الوسائط المتعددة بالنماذج واللوحات والصور التي ستجذب انتباه أطفالك، وستساعدك على اكتشاف المدينة وبناء صورة لتاريخها بشكل تفاعلي وواقعي.

منطقة ألفاما

نوصيك أيضا عند زيارة لشبونة مع العائلة الاستمتاع بالتجول بمنطقة ألفاما التاريخية، التي تتميز بالشوارع المرصوفة بالحصى والمناطق والمعالم التاريخية الرائعة، والتي تمنحك الفرصة لاكتشاف التاريخ مع فرص التسوق وتناول الطعام في أجواء ساحرة ومميزة.

سينترا

لشبونة مع العائلة

ندعوك أيضا عند التخطيط لرحلة إلى لشبونة القيام برحلة سريعة لمدينة سينترا التي تبعد 30 دقيقة بالسيارة من لشبونة، والتي ستأخذك في رحلة تاريخية بين الكثير من القلاع التاريخية والأماكن الجميلة التي ستشعرك بأنك في زيارة إلى مدينة أسطورية خالية.