بعد أن أعلنت المملكة العربية السعودية عن اعتزامها البدء بتطبيق نظام البصمة الإلكترونية الحيوية الأمني على المعتمرين المصريين ابتداءاً من يوم 19 نوفمبر الجاري، قررت الخارجية السعودية إعفاء بعض الفئات من هذا الإجراء لتسهيل عملية السفر عليهم.

وبحسب قرار الخارجية السعودية، فإن الفئات المعفاة من إجراء البصمة الإلكترونية الحيوية” الوجه- العين – الأصابع”  هم الأطفال الأقل من 12 عام وكبار السن الذين يتعدى اعمارهم 70 عام، بالإضافة إلى ذوى الأصابع المبتورة.

التعديل الجديد في إجراءات البصمة الإلكترونية الحيوية، يصب فى صالح المعتمر لتسهيل إجراءات دخوله من المنافذ السعودية المختلفة من خلال تقليل فترة الانتظار، وتسهيل التعرف على المعتمر حال وقوع أى حوادث.

قرار البصمة الإلكترونية قد تم تفعيله بالفعل فى خمسة عشر دولة حتى الآن، ودخلت مصر ضمن المرحلة الجديدة لتنفيذه على أن يتم تعميمه على كافة دول العالم خلال الفترة المقبلة.

وقال مسئولو شركة “تسهيل السعودية” المسئوله عن إصدار تأشيرات الحج والعمرة، أن أخذ البصمة غیر مرتبط بتحدید مواعید السفر، أي أنه یمكن إنهاء إجراءات البصمة دون السفر الفورى، مضيفة أن تكلفة أخذ البصمة 4.5 دولارات للفرد الواحد حسب سعر الصرف، ولسفرة واحدة فقط.

وأبدت الشركة تسهيل استعدادها للحصول على البصمة في مصر من خلال توفیر ٩ فروع طوال أيام الأسبوع ما عدا یومي الجمعة والسبت، من الساعة التاسعة صباحًا وحتى الخامسة مساءً، مؤكدة على دراسة إعادة توزیع الطاقة الاستعابیة لمكاتب الشركة، وفقًا للتوزیع الجغرافي للمعتمرین بالمحافظات.

وكانت هناك مطالبات بتأجيل تطبيق هذا الإجراء الأمني خلال موسم العمرة الحالي، على أن يتم بدء العمل به رسمياً مع قرب حلول موسم الحج المقبل، إلا أن الجهات السعودية أصرت على تطبيقه بدءاً من يوم 19 نوفمبر الجاري.

اترك رد