باعتبارها ثاني أكبر مدينة في كرواتيا بعد زغرب مباشرة، سبليت هي مدينة رائعة ونقطة تمركز رئيسية لاكتشاف جميع أنحاء كرواتيا،  تتمتع بالتاريخ والجمال مع عدد كبير من الأشياء التي يمكنك القيام بها .. تعرف عليها أكثر في التقرير التالي.

اكتشاف تاريخ سبليت

من المستحيل أن تفوت زيارة قصر دقلديانوس إذا كنت تزور سبليت، باعتباره أحد المواقع السياحية الشهيرة في وسط المدينة، المنطقة المعروفة الأن باسم البلدة القديمة، وهو أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو.

ويعد هذا القصر الذي يمتد على مساحة 30400 متر مربع (99737 قدم مربع) مكان مدهش ملئ بالمحلات التجارية والمطاعم والمقاهي والمتاحف والساحات والمنازل، وأكثر من ذلك حتى الأن، حتى إن هناك إلى اليوم حوالي 3000 شخص يقيمون في هذا الجزء من المدينة.

ويعود تاريخ هذا القصر إلى القرن الرابع الميلادي، وقد عمل على بنائه الإمبراطور الروماني ديوكليتيان كمكان له يقيم فيه بعد تقاعده في مايو 305 م بعد أن كان في السلطة لمدة 21 عاما، أما النصف الآخر من القصر الذي لم يكن لأغراضه الشخصية فقد كان الغرض منه إسكان الحامية العسكرية، وكانت الوعود بالتقاعد السلمي في الواقع إنجازا كبيرا من قبل هذا الامبراطور، لأنه كان أول من يتقاعد طوعا وكان واحدا من أباطرة قليلة من هذا العصر ليموت بشكل طبيعي.

ونوصيك الاشتراك في جولة منظمة لاكتشاف هذا القصر في رحلة فريدة بين معالم التاريخ التي لازالت باقية إلى الأن، مع العلم أن الجولة تتوفر للزائرين بمجموعة من اللغات، بما في ذلك باللغة الإنجليزية، والفرنسية والإيطالية والألمانية والإسبانية.

ومن المثير للاهتمام أن هذا القصر القديم يبقى مزدحما ليلا ونهارا، فحتى في أثناء الليل تجده يعج بالسائحين من محبي التجول بين الشوارع المرصوفة بالحصى والممرات الضيقة وكذلك الساحات الحيوية المختلفة.

ميناء سبليت

يقع ميناء ريا سبليت مباشرة على طول ساحل البحر الأدرياتيكي، وهو مكان رائع للاسترخاء، مع تناول القهوة اللذيذة في أحد المقاهى ذات الإطلالة الجميلة مع مشاهدة السكان المحليين عن قرب، وعلى الجانب الأخر تشكل أشجار النخيل الممشى حيث يمكنك الاستمتاع بالمناظر الجميلة ومشاهدة القوارب القادمة من وإلى الميناء، فطوال الليل والنهار هناك دائما فرصة للاستمتاع على طول هذا الميناء.

اقرأ ايضاً :   أفضل القرى والمدن الصغيرة في كرواتيا

مارجان هيل

من المؤكد أن جميع السائحين يستمتعون كثيرا بروعة المناظر الطبيعية الخضراء، وفي سبليت سيكون لديهم الخيار المثالي للابتعاد عن صخب الحياة في المدينة، وذلك عند زيارة مارجان هيل، وهي تلة في شبه الجزيرة التي تشكل أقصى نقطة في سبليت، وهي منطقة ترفيهية شعبية للسياح والسكان المحليين على حد سواء مغطاة بأشجار الصنوبر الكثيفة مع النباتات الجميلة، ما يجعلها وجهة مثالية لمحبي السير على الأقدام وركوب الدراجات مع تسلق الصخور.

أعلى قمة في مارجان هيل، تسمى تيليغرين، والتي ترتفع بمقدار 178 مترا (584 قدم) مع 314 من الدرجات، ورغم بعض المتاعب التي تواجهك في الوصول، إلا أن المكان يستحق الصعود، حيث سيكافأك بمناظر بانورامية رائعة من سبليت، بداية من الساحل، وحتى بعض الجزر القريبة إذا كان طقس اليوم معتدل، وهناك يمكنك أخذ قسط من الراحة في مقهى فيديليكا عندما تصل إلى الأعلى لتناول مشروب منعش بينما تستمتع بالمناظر من أعلى.

إذا كنت ستتوجه إلى التل من تيليغرين، سوف تصل إلى كنيسة القديس نيكولاس التي تعود إلى القرن الثالث عشر.

المطبخ في سبليت

استكشاف المشهد الغذائي في بلد جديد هو أحد الطرق المفضلة للكثير من السائحين للتعرف على ثقافة مختلفة، وفي هذه المدينة الكراوتية الرائعة، سيكون بإمكانك التعرف على الكثير من تقاليد الطهي الكرواتي عبر زيارة منطقة تروجير التي تقع على بعد 27 كم فقط (حوالي 17 ميلا) إلى الغرب من سبليت، وهناك يمكنك المشاركة في  التعرف على الأطباق التقليدية في المنطقة الدلماسية، تاريخها، وكيفية إعدادها ثم بالطبع، يمكنك تذوقها أيضا.

تناول الكثير من الجيلاتي

هناك متجر لإعداد الجيلاتي في كل زاوية تقريبا من مدينة سبليت، فلا تفوت هذه التجربة اللذيذة خاصة إذا كنت مسافرا خلال موسم الصيف، فعادة شرب الماء وتناول الجيلاتي يرطبان الجسم خلال الأجواء المشمسة.

استكشاف المناطق المحيطة

على بعد حوالي 40 دقيقة فقط من سبليت سوف تجد المدينة التاريخية الساحرة والمعروفة باسم تروجير ، وهي وجهة مثالية لرحلة لمدة يوم، وهناك سيمكنك زيارة بعض مواقع التراث العالمي لليونسكو، مع اكتشاف التاريخ النابض من بين جدران المدينة ومبانيها العتيقة.سبليت

هناك حافلات متعددة تعمل كل يوم بين سبليت وتروجير، ويمكنك أما شراء التذاكر عبر الإنترنت  أو سيرا على الأقدام من محطة الحافلات الرئيسية. وهناك أيضا العديد من الرحلات التي تنطلق من المدينة إلى الكهف الأزرق وجزيرة هفار .

اقرأ ايضاً :   شاطىء زلاتني رات اجمل شواطىء كرواتيا

اكتشاف الأحياء القريبة في سبليت

خلال اكتشافك مدينة سبليت، لا تتجاهل اكتشاف أحياء سبليت الأخرى التي تستحق الزيارة، بما في ذلك، أربعة أحياء قديمة هي فاروس، دوبري، لوكاك ومانوس، وقد تم تطوير هذه الأحياء في القرن السادس عشر، وكان الفلاحون والصيادون يقطنون بها قديما، وتجدها كلها ساحرة، وتشبه قرية دلماسية نموذجية، مع شوارعها الضيقة والمتعرجة، ومنازل الحجارة الصغيرة.

زيارة المتاحف في سبليت

تعتبر مدينة سبليت القديمة بأكملها  متحف مفتوح في الهواء الطلق، إلى جانب مجموعة من المتاحف الفعلية التي ندعوك لزيارتها بالمدينة، بما في ذلك المتحف الأثري، وهو أقدم متحف في كرواتيا، ويعرض القطع الأثرية من اليونانية والرومانية، العصور الوسطى وعصور ما قبل التاريخ، ويقع على بعد 15 دقيقة سيرا على الأقدام من البلدة القديمة، هذا إلى جانب متحف الإثنوغرافي، ومتحف الآثار الأثرية الكرواتية والمتحف البحري.

تناول الطعام بزيت الزيتون

إن كنت من محبي زيت الزيتون، لا تفوت عند زيارة سبليت تناول مجموعة من أشهى الوجبات بمطعم أوج أويل بار الموجود على أحد الشوارع الجانبية الصغيرة في قصر دقلديانوس، والذي سيمكنك من تذوق أكثر من 50 صنف مصنوع من زيت الزيتون الكرواتي، كما يوفر المطعم قائمة مكتوبة كل يوم للأطباق المختلفة التي سيتم إعدادها، وبما أن مقاعدهم محدودة، فمن الأفضل الحجز مبكرا.

الإقامة في سبليت متنوعة ومريحة

هناك الكثير من خيارات استئجار غرف الفنادق بأسعار معقولة بالقرب من وسط المدينة في سبليت، ويمكن أن تجد مجموعة من أفضل الخيارات المريحة على booking.com، ويستحسن عند الحجز اختيار أماكن الإقامة ذات المواقع المركزية بالقرب من محطة الحافلات الرئيسية، حتى يكون أسهل عليك الانتقال والقدوم من وإلى المدينة.

ونوصيك هذا العام بالعمل على زيارة سبليت مع قضاء بعض الوقت بها، بدلا من مجرد المرور عبرها، وذلك باعتبارها واحدة من أقدم المدن الكرواتية.