قد يدور بينك و بين أحد أصدقائك حديث عن أفضل الفنادق التي يمكن النزول بها في رحلة ما أو عطلة و ما إلى ذلك و تُفاجأ بقوله لك بأنه لا يريد النزول في فندق من الأساس لأنه لا يريد النوم على الأرض أو لا يريد أن تتم سرقة أغراضه و لكن من أين قد يأتي أحدهم بهذه المفاهيم الخاطئة ؟ بالتأكيد التجارب السيئة التي يحكيها الآخرون هي التي تنتج هذه المفاهيم و لكن مثلما يوجد السيء من الفنادق يوجد الجيد أيضاً و يمكنك عيش تجربة مثالية في أحد الفنادق الرائعة إذا قمت بالبحث جيداً قبل سفرك.

الفنادق

الفنادق

4 مفاهيم خاطئة عن الفنادق

  • النوم على الأرض

الكثير يظن أن الاقامة في فندق سيجعلك تضطر إلى النوم على الأضر و هذه بالتأكيد أول معلومة خاطئة و مفهوم غير حقيقي و مستحيل تماماً أن يحدث فالفنادق تحتوي على أسِرة فخمة من جميع الأشكال و الأحجام بل قد يكون السرير مزدوج في بعض الأحيان أو سرير بطابقين، بعض الفنادق في آسيا يكون السرير المتداول بها هو حصيرة مبطنة على الأرض مع لحاف لتغطية نفسك و لكن هذا لأنه جزء من الثقافة في هذا البلد و كثير من الناس هناك ينامون بتلك الطريقة في منازلهم و يمكنك أن تختار فندق آخر إذا لم يعجبك واحداً من أولئك أما الفنادق العادية فلا يوجد بها ذلك المفهوم الخاطيء في أي مكان في العالم و حتى أسوأ الفنادق يوجد بها أسِرة.

أسِره فخمة

أسِره فخمة

أسِره فخمة

أسِره فخمة

  • سرقة الأغراض

بالتأكيد لن يحدث ذلك بالفنادق فالحالة الوحيدة التي يمكن أن تحدث فيها سرقة الأغراض هي إذا كنت تمكث مع أشخاص آخرين بالفندق و تركت أشيائك الثمينة و الهامة بالخارج فقد يأخذها أحد أولئك الأشخاص و لكن الفندق يكون غير مسئول عن اهمالك لأشيائك و لتجنب ذلك لا تترك أشيائك الثمينة بالخارج إذا كنت تمكث مع أشخاص آخرين و هناك فنادق يكون بها خزائن تحت الأسِرة حيث يمكنك وضع الأشياء الهامة الخاصة بك عندما تكون في الخارج و لكن بالتأكيد لن يسرقك العمال بالفندق أو عمال النظافة فهذه فكرة خاطئة تماماً فالعمال بالفنادق يعاملونك باحترام تام و احترام لخصوصيتك و بالتأكيد لا ينتظرون سوى الاحترام المقابل.

خزائن لحماية الأغراض

خزائن لحماية الأغراض

خزائن لحماية الأغراض

خزائن لحماية الأغراض

  • الاضطرار لمشاركة الحمام

هذا أحد الأخطائ الشائعة للغاية في معظم دول العالم و لكنك لن تضر بالتأكيد إلى مشاركة الحمام مع أشخاص آخرين فتسعة من أصل عشرة فنادق تقدم غرف خاصة بها حمامات داخلية حتى تعطيك الخصوصية التي تريدها و تحتاجها، بالطبع هناك فنادق تجعلك تشارك الحمام مع أشخاص آخرين و لكنها رديئة و قليلة جداً و رخيصة و لكنها لن تجبرك على مشاركة الحمام أبداً بدون رضاك حيث يمكنك أخذ غرفة بحمام خاص و لكن بسعر أعلى.

حمام داخلي خاص

حمام داخلي خاص

حمام داخلي خاص

حمام داخلي خاص

  • عدم وجود خصوصية

الناس الذين يقيمون في الفنادق يشيعون سمعة عن الفنادق بأنها اجتماعية للغاية و لكن هذا لا يعني أن الجميع ليس لديه خصوصية و لن يمكن الحصول على وقت خاص لك فإذا كنت ترغب بتكوين صداقات و المشاركة بنشاطات جماعية و التعرف على الأشخاص يمكنك ذلك و لكن إذا كنت تريد أن تُترك وحدك فإن ذلك ليس مستحيلاً و لن تُجبر على التعرف على الأشخاص و المشاركة بنشاطاتهم فهناك الكثير من الفنادق التي تقع في أماكن هادئة و تحتوي على أماكن رائعة في الهواء الطلق مع مقاعد و أراجيح و حولك المناظر الطبيعية حيث يمكنك التمتع ببعض الوقت مع نفسك و قضاء ساعات هادئة و الحصول على بعض الخصوصية بعيداً عن الضوضاء و الازعاج و ما إلى ذلك كما أن هناك فنادق تقدم دروس يوغا هادئة على الأسطح لضمان حصولك على الراحة و الخصوصية.

الحفاظ على الخصوصية

الحفاظ على الخصوصية

الحفاظ على الخصوصية

الحفاظ على الخصوصية

جميع تلك الشائعات عن الفنادق خاطئة و احتمال حدوثها ضئيل جداً لا يتعدى الواحد بالمئة فإذا أردت تجنب حدوثها لا تنسى البحث جيداً عن أفضل الفنادق الموجودة بالمنطقة التي ستسافر إليها و يمكنك أيضاً ايجاد تلك الفنادق في موقع المسافر العربي.

نبذة عن الكاتب

هند أحمد

اترك رد