تعد السياحة في بوكيت هدف لكل من ينوي السفر إلى تايلاند وتعتبر بوكيت وهي لؤلؤة بحر اندامان واحدة من الوجهات الأكثر شعبية في جنوب تايلاند، ذاع صيتها بين محبي الشواطىء حول العالم، وعلى الرغم من ذلك فهي متعددة الثقافات والتجارب تفتح أبوايها للجميع من محبي الترفيه والاستجمام للاستمتاع بين مجموعة من الأماكن والأنشطة السياحية المذهلة وسنتعرف من خلال هذا الموضوع على السياحة في بوكيت وعلى ابرز المقومات السياحية واهم الاماكن السياحية التي يمكن زيارتها عند السياحة في بوكيت والسفر إلى تايلاند .

السياحة في بوكيت

 

الهندسة المعمارية الساحرة في مدينة فوكيت القديمة

السير عبر البلدة القديمة في جزيرة بوكيت بين المباني التاريخية والتي تعود إلى القرن ال 19، فضلا عن التجول بين المحال التجارية والفنادق والمطاعم والمتاحف الموزعة بين الشوارع الضيقة والتي ينبعث من بين جدرانها عبق التاريخ سيضيف إلى رحلتك الكثير من الاستمتاع بهذا التراث الفريد والمزيج المثير للاهتمام من العمارة الهندسية المميزة.

يذكر انه قبل أن تصبح جزيرة بوكيت مقصدا سياحيا راسخا، كانت أحد الطرق التجارية الرئيسية بين الهند والصين، ومكانا يتداول فيه التجار الهنود والعرب والماليون والصينيون والبرتغاليون السلع، الأمر الذي انعكس فيما بعد في هذه الثروة المعمارية من القصور الصينية البرتغالية، والتي لا يزال بإمكانك رؤيتها حتى اليوم بالمدينة القديمة، فضلا عن ذلك تضم المدينة القديمة أيضا مجموعة جيدة من المطاعم والمقاهي، بالإضافة إلى بعض من أفضل مواقع التسوق في الجزيرة.

الرمال البيضاء.. روعة الشواطىء .. المياه الفيروزية

بطبيعة الحال، فإن الهدف الرئيسي لزيارة السائحين جنوب تايلاند هو الشواطئ، وفي بوكيت هناك أكثر من 30 من الشواطئ الشعبية ذات الرمال البيضاء والمياه الفيروزية التي لا تقارن.

ويعد شاطئ ناي هارن أحد أفضل الشواطىء في بوكيت للباحثين عن الهدوء والاسترخاء بعيدا عن حشود السائحين، وذلك بين أجمل المشاهد الطبيعية وفرص الاستجمام الرائعة أمام تلك اللوحة الطبيعية المذهلة.

أما كارون بيتش فهو وجهتك المقبلة إذا كنت تبحث عن شاطئ أكثر تطورا مع الفنادق الفاخرة والمطاعم، ويعد فندق فوكيت هيلتون خيارا لطيفا للإقامة إذا كنت ترغب في الاستيقاظ يوميا على أصوات أمواج هذا الشاطئ الذي يعد أحد أطول الشواطئ في الجزيرة، ويمثل خيار جيد للأزواج والعائلات في بوكيت.

لن تكتمل رحلتك في بوكيت دون قضاء يوم واحد على شاطئ باتونج، وهو الشاطئ الأكثر شهرة في بوكيت، إذ يعرف بالمطاعم وفرص التسوق والحفلات الصاخبة، ويمكنك خلال زيارته شراء بعض الهدايا التذكارية المصنوعة محليا والتي ستنال إعجابك وتذكرك دوما بهذه الزيارة الجميلة.

الطعام في بوكيت

لآن جزيرة بوكيت تجمع الكثير من الثقافات والجنسيات، ستجد في أطباقها المحلية اللذيذة مزيج فريد من الثقافة المحلية والتقاليد وخاصة فيما بتعلق لالأطعمة مثل مي هوكين ، ديم سوم، مو هونغ، وكانوم جين.

ويحظى طعام الشارع في جزيرة بوكيت بشعبية واسعة بين السائحين، بما في ذلك المأكولات البحرية الطازجة، والحلويات التايلاندية التقليدية، فلا تفوت الفرصة للاستمتاع بتلك التجربة الرائعة والتي تعد جزء من رحلتك لاستكشاف تايلاند.

رحلات القوارب إلى جز فاي فاي

بالنسبة لبعض السائحين فإن السبب الرئيسي لزيارة بوكيت هو القيام برحلة عبر القارب أو العبارة إلى جزر فاي فاي الجميلة وتجربة جمالها الطبيعي المذهل مع الشواطئ الرملية البيضاء التي تعتبر من اهم مقومات السياحة في بوكيت ، والمياه الزرقاء الفيروزية، والمنحدرات الصخرية وتشكيلات الصخور المثيرة للاهتمام.

وتعد تلك الجزر ضمن المواقع الأكثر تداولا في الأفلام الغربية، حتى أصبحت أحد المواقع السياحية الأكثر شهرة في تايلاند، ولا عجب في ذلك فهي مكان رائع لقضاء يوم جميل بين رحلات القوارب وفرص الغوص بين الشعاب المرجانية في المياه المحيطة بفاي فاي.

ومن جزيرة فاي فاي، إلى جزيرة المرجان لجزر رشا هناك العديد من الجزر للاستكشاف حول فوكيت، حيث يمكنك الانضمام في جولة رائعة للاستمتاع بين جزيرة المرجان والاسترخاء على الشاطئ الرملي الأبيض على بعد 15 دقيقة فقط من بوكيت. وفي جزر راشا، التي تقع على بعد 12 كم جنوب بوكيت، يمكنك الاستفادة القصوى من رحلات الغوص والغطس الممتازة.

اقرأ ايضاً :   أفضل مطاعم كانشانابوري التي نوصيك بزيارتها

 الشلالات

إذا كنت تبحث عن سبيل أخر للاستمتاع في جزيرة بوكيت إلى جانب الشواطىء، فيمكنك ذلك بين ثلاثة من الشلالات التي تحظى بشعبية كبيرة من الزائرين سواء للسباحة أو حتى التقاط مجموعة من الصور الفوتغرافية الرائعة، وهما؛ كاثو، تون ساي و بانغ باي، فلا تتردد عن زيارة إحداها.

الاستمتاع بغروب الشمس من شاطىء برومثيب كيب

يقال أن شاطىء برومثيب كيب هو المكان الأكثر جمالا في العالم لتستمتع بغروب الشمس المذهل، حتى انك عند زيارته في هذا الوقت من اليوم ستجد أعدد كبيرة من السائحين يتجمعون لمشاهدة هذا المشهد الرائع، ولا تنسى تسجيل تلك الأوقات الرائعة والتي لا تنسى.

وبينما انت بهذا الشاطىء الجميل يمكنك زيارة متحف المنارة الذي يضم بعض القطع الأثرية البحرية التاريخية المثيرة للاهتمام، وعلى الطريق إلى الشاطىء سوف تجد أيضا بعض أكشاك الحرف اليدوية ومحلات الهدايا المحلية التي يمكنك زيارتها.

 الاستمتاع بالعرض الفني سيام نيراميت

سيام نيراميت هو عرض فني مميز في جزيرة بوكيت، حيث يأخذك لبضع ساعات في تجربة فريدة بين العادات والتقاليد الخاصة بمملكة سيام، ولا يعد مجرد عرض في المساء، فإن وصلت في وقت مبكر، يمكنك أن تقم بزيارة المتحف الموجود هنا والتعرف على المنازل التايلاندية التقليدية على مر العصور، ويمكنك أيضا مشاهدة كيف كان اللباس التايلاندي التقليدي، مع تجربة عروض الطعام المحلية.

ويتميز المعرض الفعلي بوجود أكثر من 100 من فناني الأداء، علاوة على مجموعة من الأزياء والتصاميم والمؤثرات الفنية والصوتية المميزة، بحيث يمكتك مشاهدة العرض ومعرفة المزيد عن تاريخ تايلاند.

بوكيت جزيرة مثالية للرياضات المائية

جزيرة بوكيت

ستجد مدارس الغوص في جميع أنحاء فوكيت، ويمكنك الاستمتاع بهذه الرياضة الممتعة عبر القيام برحلة يومية إلى الجزر الصغيرة لقضاء أجمل الأوقات بين الحياة البحرية المتنوعة، وإلى جانب ذلك يمكنك أيضا الاستمتاع بركوب الأمواج والتزلج الشراعي.

بوكيت بلا شك الجمال واحدة من أجمل الأماكن التي لا تقاوم أو تنسى، فاحرص على زيارتها ولو لمرة واحدة في حياتك.

 

 

أفضل الأماكن السياحية في بوكيت

 

هات ماي خاو

هات ماي خاو هو شاطئ على الساحل الشمالي الغربي من بوكيت، يعرف باسم شاطئ المطار، وذلك لكونه يقع على مقربة من المطار. ويعرف الجزء الشمالي باسم هات ساي خاو، وهو شاطئ رملي طويل مع بساتين من الأشجار على طول الساحل، مع العلم أن المنطقة المحيطة بماي خاو لا تزال هادئة جدا وغير متطورة كما أنها جزء من حديقة سيرينات الوطنية، و في الأيام الأكثر هدوءا لايزال من الممكن هنا الاستمتاع بالسيرا على الأقدام لكيلومترات طويلة دون رؤية شخص واحد.

 كيب بانوا

إن الرأس الذي يمتد من الركن الجنوبي الشرقي لبوكيت والذي يعرف باسم شاطئ رأس “بانوا”، هو موطن لعدد من المعالم السياحية التي تستحق الزيارة، بما في ذلك خاو خات أو شاطئ بانوا، وعلى الرغم من التحضر الذي تحظى به بعض الأماكن في بوكيت، هناك بعض الأماكن التي لا تزال على حالها وفي مقدمتها منطقة بانوا التي تقدم للزائرين فرص عدة للإقامة على الشاطىء من الأكواخ إلى الفيلات ذات الإطلالة الخلابة على المشاهد الطبيعية التي لا تقارن، والتي توفر للمسافرين فرصة رائعة للاستمتاع بعطلة هادئة في راحة تامة. ونوصيك عند القيام برحلة إلى كيب بانوا زيارة فوكيت أكوريوم القريب، والذي تم تجديده مؤخرا حيث يمكن للزوار التنزه عبر نفق طويل تحت الماء لإلقاء نظرة عن قرب على الحياة البحرية التي تتنوع من أسماك القرش إلى الأسماك النادرة.

هات ناي هان

ناي هان هو شاطئ منعزل يقع في الطرف الجنوبي من جزيرة بوكيت، وغالبا ما يشار إليه باسم هات ناي هان، وباعتباره موطنا لدير ناي هان، فقد نجا هذا الشاطئ الهادئ من التنمية المفرطة، على الرغم من وجود العديد من الفنادق والمنتجعات الجميلة إلى جانب مرسى لليخوت على طول الشاطىء، ما يعني أنه لا يزال بإمكانك هنا الاستمتاع بالهدوء والاسترخاء وسط أجمل الأجواء.

كما يقع هات ناي هان بالقرب من فرومثيب كيب، وهي أحد الأماكن الأكثر شعبية في بوكيت، حيث يأتي إليها كل مساء، مجموعة كبيرة من المسافرين لمشاهدة غروب الشمس المذهل من تلة عالية وسط الأجواء الرومانسية التي لا تقارن عند المسافرين إلى السياحة في بوكيت المدينة الجميلة في تايلاند .

اقرأ ايضاً :   فنادق شيانغ ماي تايلند تعرف على افضل 7 فنادق فيها

هات كمالا

يقع هات كمالا في شمال باتونغ، وهو شاطئ هادئ ورائع مثالي للسباحة والغطس مع حمامات الشمس، وبينما يمنحك الفرصة في الطرف الشمالي للاستمتاع كثيرا بالغوص بين الشعاب المرجانية الرائعة في قاع البحر، سيمكنك في الطرف الجنوبي من هذا الشاطئ الغير مزدحم الاستمتاع بالصور والتماثيل المذهلة، علاوة على إمكانية زيارة مدينة فوكيت فانتاسي القريبة، وهي متنزه ومكان عظيم للعائلات لاستكشاف التراث الثقافي للبلاد والسياحة في بوكيت .

شاطىء سورين

لقضاء عطلة شاطئية فاخرة في بوكيت والاستمتاع في السياحة في بوكيت ، ننصحك بالسفر إلى شاطىء سورين الذي يقدم مجموعة واسعة من وسائل الراحة، بداية من المنتجعات الراقية التي توفر كل شيء من علاجات السبا وحتى دروس الطبخ التايلاندي وركوب الفيل، علاوة على ما يقدمه من فرص ترفيهية متنوعة، حيث يتميز الشاطئ بالمياه النقية والصافية والرمال الناعمة مع الفرص المثالية للغطس والتجديف، مع الاستمتاع بالسباحة.

هات راواي

على الرغم من أن هات راواي كان أول شاطئ سياحي تأسس في بوكيت، يعرف اليوم كنقطة انطلاق لجولات القفز على الجزيرة، ويستخدم هذا الشاطئ الذي يواجه الجنوب في المقام الأول، كميناء للقوارب الطويلة الذيل والقوارب السريعة وقوارب الصيد، كما أن الرصيف الذي تم بناؤه مؤخرا سيدعوك هنا للاستمتاع بالتنزه على مهل، مع تناول أجمل المأكولات البحرية في سوق السمك المجاور بين مجموعة من أشهى الأطباق التي تقدمها المطاعم الجميلة ذات الإطلالة الرائعة.

مدينة بوكيت

 

عاصمة الجزيرة هي بوكيت، أكبر مدينة وأكثرها جمالا واكثرها زيارة للسياح القادمين لغرض السياحة في بوكيت ، والتي تتيح للزوار الفرصة للقيام برحلة رائعة عبر الماضي لاستكشاف التاريخ الغني للجزيرة، مع فرص الاستمتاع بالكثير من سحر العمارة الصينية البرتغالية الرائعة مع صفوف من المحلات التجارية المعبأة بالمنتجات المحلية، مع الأخذ في الاعتبار أن المدينة القديمة مكان مثالي لمحبي التسوق والتجول بين الشوارع القديمة المرصوفة بالحصى مع المعالم المعمارية التاريخية.

هات كاتا

يقع هات كاتا إلى الجنوب من هات كارون، ويتميز بالشواطىء الجميلة على الجانب الشمالي، مع المياه الكريستالية وظروف السباحة الآمنة نسبيا، ما يجعل منه وجهة سفر مثالية للعائلات المسافرة بصحبة الأطفال، خاصة وأن العديد من المنتجعات والمطاعم والمتاجر تقع عبر الطريق بجوار الشاطئ، علاوة على المناظر الرائعة التي تجذب الزوار على مدار السنة.

هات كارون

يقع شاطىء كارون بيتش على بعد مسافة قصيرة بالسيارة من جنوب باتونغ الصاخبة، وهو ثاني أكثر الأماكن شعبية في بوكيت ومن اهم اماكن السياحة في بوكيت، مع المنتجعات الكبيرة بطول الشاطئ، وعدد كبير من الزائرين ممن يبحثون عن إقامة مريحة مع فرص الاسترخاء والاستمتاع بالشمس والبحر والرمال، وكذلك الغطس والغوص بين الشعاب المرجانية والحياة البحرية المتنوعة.

ويتمتع زائري شاطىء هات كارون بمجموعة من مطاعم المأكولات البحرية الممتازة التي تقدم مجموعة من أشهى الأطباق والمأكولات المحلية اللذيذة، فلا تتردد عن الزيارة لتحظى برحلة مثالية من الاسترخاء والترفيه.

هات باتونغ

بوكيت

أكثر من 50 عاما من التنمية المستمرة قد حولت هات باتونج في بوكيت من شاطئ منعزل إلى وجهة مثالية تشتهر بالحياة الصاخبة والمفعمة بالحيوية، مع العلم أن مدينة باتونغ تقع على الساحل الغربي لمدينة فوكيت، وهي وجهة رائعة معبأة مع مئات من المطاعم والمقاهي ذات الإطلالة الجميلة والتي يتركز معظمها حول طريق بنغلا.

تتميز الأقسام الأكثر هدوءا  من باتونغ بالمحلات الراقية والمراكز التجارية الفريدة من نوعها، وعلى الرغم من نمو المدينة وازدحامها بالسائحين على مدار العام، مع خليجها ذو المناظر الخلابة والشواطئ الرملية الواسعة، هذا الشاطئ لا يزال واحدا من أجمل الوجهات في تايلاند التي تستحق الزيارة.

 

كانت هذة مجموعة من المعلومات والنصائح عن السياحة في بوكيت التي قد تفيدك ف رحلتك القادمة إلى تايلاند وزيارة بوكيت والسياحة فيها