لومبوك .. على الرغم من  كونها وجهة سهلة ورخيصة للزيارة في إندونيسيا، لكنها إلى الأن لا تزال غير مكتشفة قبل حشود السائحين بالدرجة الكافية، ولكنك إن قمت بزيارتها هذا العام ستكون على موعد مع المناظر الطبيعية المتنوعة حقا والتي تأخذ بيدك إلى عالم ساحر لا يقارن من الأماكن الجميلة والفرص الترفيهية المشوقة والتي ندعوك للتعرف عليها أكثر في التقرير التالي.

لومبوك، جزيرة شرق بالي، ولكنها أقل شهرة من جارتها، وفي حين أن كل عام هناك الملايين من السائحين يتوجهون إلى بالي، العديد من الأماكن في لومبوك لا تزال غير مكتشفة تماما.وتقدم لومبوك  العديد من الشواطئ الجميلة والتي غالبا ما تكون معزولة، وتتميز بالسكان الودودون، والطعام اللذيذ والطبيعة الرائعة..

 أهم الأشياء التي يمكن ممارستها في منطقة كوتا، لومبوك

سيلونغ بيلاناك بيتش ( أفضل شاطئ في لومبوك )

يرى بعض السائحين أن سيلونغ بيلاناك بيتش هو بلا شك أفضل شاطئ في لومبوك، حيث يتمتع بألوان المياه الفيروزية والمناظر الطبيعية الجبلية المحيطة، ناهيك عن المياه الضحلة الجميلة والهادئة والمثالية للأطفال، حتى أنه سيكون من الممتع قضاء يوم هنا مع العائلة وسط أجمل الأجواء، خاصة أنه وعلى هذا الشاطئ، سوف تجد أيضا مقهى مثالي يسمى لوت بيرو مع ديكور رائع وبعض الأطعمة اللذيذة الشهية، الأمر الذي سيزيد من الراحة والاستمتاع.

شاطئ ماون

شاطئ ماون هو شاطئ مذهل آخر مشابه جدا ل سيلونغ بلاناك بيتش ولكنه أصغر قليلا، وإلى جانب الأنشطة المائية الممتعة والاستمتاع بالرمال البيضاء والمياه الكريستالية، هنا سوف تجد المزيد من النشاط المحلي كذلك، بما في ذلك وجود بعض البائعين لتقديم جوز الهند أو الأساور المصنوعة يدويا.

مطعم وصالة أشتاري

أشتاري هو نقطة توقف شعبية جدا للمسافرين في لومبوك، وإلى جانب ما يقدمه من مناظر بانورامية لا تصدق، فهو مكان رائع لتناول بعض الوجبات الخفيفة بعد منتصف الظهيرة مع الاسترخاء والاستمتاع بأجمل الأجواء المحيطة.

خليج تانجونج آن

خليج تانجونغ آن مكان جميل في لومبوك، ومثالي للسباحة والاسترخاء بعيدا عن ضجيج وصخب المدن الكبرى، خاصة مع ما يتمتع به من عزلة وخصوصية، فإن كنت تبحث عن مكان ما للاستمتاع دون حشود سياحية ضخمة، فهذا الخليج هو لك، احرص على زيارته مع التقاط المزيد من الصور الفوتغرافية والتي ستذكرك دوما بروعة المكان.

اقرأ ايضاً :   أسباب للسفر إلى إندونيسيا

سيجر بيتش

سيجر بيتش قد يكون الشاطىء الأكثر تميزا في هذا الجانب من لومبوك، فهو بقعة مثالية للزيارة في وقت متأخر من بعد الظهر عند انخفاض المد، حيث يكون بالإمكان الصعود فوق التل القريب إلى الشاطئ مع الاستمتاع بإطلالة لا تقارن على مجموعة من المناظر الطبيعية الفريدة، والتي يشير الكثيرين أنها تبدو في أروع حالاتها عند غروب الشمس.

الشاطئ الوردي (شاطئ تانغسي)، لومبوك

إذا كنت حريصا على القيام برحلة يوم من كوتا، قد ترغب في الخروج وزيارة الشاطئ الوردي الجميل (المعروف أيضا باسم شاطئ تانغسي) في لومبوك، وفي الواقع، الرمل على هذا الشاطئ لونها أبيض، ولكن نظرا لبعض القطع الصغيرة من الهياكل العظمية المرجانية الحمراء اكتسبت الرمال اللون الوردي، وهو مكان جميل ومميز للزيارة خلال رحلتك بلومبوك.

الانتقال من كوتا إلى سنغيجي

يمكنك أيضا الانتقال من كوتا إلى سنغيجي (حوالي 1.5 ساعة بالسيارة) للتعرف أكثر على جميع جوانب لومبوك، وخلال الرحلة يمكنك زيارة قرية ساساك التقليدية، و ساساك هم السكان الأصليون لهذه الجزيرة، ولايزالون يحافظون على تقاليدهم القديمة إلى اليوم، ويمكنك خلال زيارتك لهم في قريتهم رؤية منازلهم وطبيعة حياتهم بصحبة أحد المرشدين المحليين ممن يعرضون عليك المساعدة مقابل مبلغ ضئيل.

 الأشياء التي يمكن القيام بها في سنغيجي، لومبوك

سنغيجي هي الوجهة الأكثر شعبية للسائحين في لومبوك، إذ تتيح لهم هذه المنطقة حرية الاختيار ما بين مجموعة كبيرة ومتنوعة من المنتجعات والفيلات الفاخرة، فهنا يمكنك الاستمتاع بالفخامة التي لا تستطيع عادة أن تجدها في مكان آخر بالجزيرة، لذلك معظم السياح، ببساطة يأتون للإقامة هنا.

توجه من سنغيجي إلى جزر جيلي

بالطبع يمكن الوصول بسهولة إلى جزر جيلي الشعبية من هذا الجانب من جزيرة لومبوك في رحلة قصيرة عبر سيارة أجرة إلى ميناء بانغسال ومنه يمكنك ركوب القارب السريع فقط حوالي 20 دقيقة لتصل إلى عالم مختلف من الجمال يسمى جزر جيلي.

و تحظى جزر جيلي بشعبية كبيرة بين هواة ومحبي رياضة الغطس والغوص ولكنها أيضا مثالية للاسترخاء والسباحة.

انضم إلى جولة إلى جبل رينجاني وبحيرة كريتر

معظم السائحين يتوجهون إلى لومبوك رغبة في تسلق ثاني أعلى بركان من اندونيسيا، وفي سنغيجي يمكنك حجز إقامة لعدة أيام متعددة، والاشتراك بالجولات المصحوبة بمرشدين إلى جبل رينجاني وبحيرة كريتر إن كنت تفضل ذلك.

اقرأ ايضاً :   جزر إندونيسيا .. طبيعة خلابة واستمتاع بلا حدود

رحلة نهارية لاستكشاف تيو كيليب أو شلالات سيندانغ جايل

لماذا لا تنظم رحلة يومية تصل إلى المناطق الشمالية من لومبوك، هناك يمكنك زيارة اثنين من الشلالات التي لا تصدق؛ وهما شلال تيو كيليب وشلال سيندانغ جيل، واللذان يقعان على مقربة من بعضها البعض. و على الرغم من أن كلاهما مختلف جدا عن الأخر، هناك ستستمتع كثيرا بقضاء يوم رائع في انسجام مع الطبيعة، فإلى جانب فرص السير على الأقدام، يمكنك أيضا عند الزيارة السباحة في مياه الشلال الباردة الجليدية.

الأسواق التقليدية

لومبوك

تشتهر الأسواق الآسيوية بالخضروات الطازجة والتوابل والأسماك وأكثر من ذلك بكثير، ونوصيك عند السفر إلى لومبوك زيارة السوق التقليدي في أمبينانن لتحظى بفرصة الاقتراب من عادات السكان المحليين مع شراء مجموعة من المنتجات والسلع المحلية بأسعار معقولة، ومن الأفضل قبل الذهاب إلى السوق تعلم بعض الكلمات العامة بلغة البلد.

لأشياء مثل الملابس والمجوهرات وغيرها من الهدايا التذكارية يجب عليك زيارة سوق كاكرانيغارا (باسار كاكرانيغارا) في ماتارام.

أفضل الفنادق في لومبوك

كيبون فيلاز آند ريزورت

يقدم فندق كيبون فيلاس أند ريسورت، الذي يقع في منطقة تلة خضراء رائعة هادئة جدا ومعزولة من سنغيجي ، أنواعا مختلفة من الغرف سواء كان ذلك للأزواج أو الأصدقاء أو العائلات، فإن الغرف ذات الأسعار المتوسطة متوسطة الحجم مجهزة تجهيزا جيدا يرضي كافة الأذواق، وعلى الرغم من أن الفندق لا يقع مباشرة على الشاطئ، فإن المنظر المدهش في المناطق المحيطة والجو الهادئ يعوضك بالتأكيد عن ذلك.

كونسي فيلاس

إذا كنت ترغب في التمتع ببعض الرفاهية في لومبوك، كونسي فيلاس هو بالتأكيد الخيار المناسب بالنسبة لك، فالغرف مؤثثة بشكل أنيق وتوفر بكل ما تحتاجه، علاوة على موقع الفندق المميز على شاطئ مانغسيت بيتش، مع 3 مسابح والعديد من المطاعم التي تقدم أفضل خيار من الطعام الآسيوي اللذيذ.