السياحة في جزيرة نوسا ليمبونغان وأجمل الأنشطة السياحية بها

السياحة في جزيرة نوسا ليمبونغان وأجمل الأنشطة السياحية بها

ابحث هنا

جزر نوسا هو أرخبيل من الجزر الرائعة التي تقع على بعد 30 دقيقة قبالة الساحل الشرقي لجزيرة بالي، ويتضمن ثلا جزر هي نوسا ليمبونغان ونوسا بينيدا ونوسا سينينغان، والتي  يسهل الوصول إلى كلا منها بسهولة من خلال رحلة قصيرة بالقوارب تستغرق ساعة واحدة من بلدة سانور الساحلية في بالي.

السياحة في نوسا ليمبونغان

وتبلغ مساحة نوسا ليمبونغان حوالي 8 كم مربع، وهي الأكثر شعبية في الجزر الثلاث. وهي متصلة بجزر نوسا سينينغان المجاورة لها من خلال جسر أصفر الذي أعيد بناؤه بالفعل بعد انهيار مأساوي في أكتوبر 2016، لذلك يمكنك بالتأكيد الجمع بين الجزيرتين في زيارتك.

وتعتبر نوسا ليمبونغان جنة ساحرة للباحثين عن الهدوء بعيدا عن صخب الحياة في البر الرئيسي، حيث تتمتع بالشواطئ البكر والمياه الصافية وضوح الشمس، لذا لا ينبغي تفويت رحلة إلى نوسا ليمبونجان عند زيارة بالي باعتبارها مكان مثالي للاسترخاء، والاستمتاع بغروب الشمس الساحر، مع التعرف على السكان المحليين الودودون واستكشاف عجائب الطبيعة.

كيف تذهب إلى نوسا ليمبونغان من بالي

تقع جزيرة نوسا ليمبونغان قبالة الساحل الجنوبي الشرقي لجزيرة بالي، وتغادر الزوارق السريعة من ميناء بينوا في سانور من الصباح الباكر حتى الساعة 4:00 مساء وتستغرق الرحلة حوالي 30-40 دقيقة.

أنشطة يمكن ممارستها في نوسا ليمبونجان

على الرغم من أن جزيرة نوسا ليمبونغان صغيرة جدا، إلا أن هناك الكثير من الأشياء الرائعة التي يمكنك القيام بها في هذه الجزيرة الجميلة.

الغوص

يمكنك الاستمتاع في هذه الجزيرة الجميلة بتجربة السباحة بسلام في المياه الزرقاء الصافية فضلا عن الغوص بين أجمل المخلوقات البحرية المثيرة للإعجاب، كما سيأخذك قارب الصيادين التقليدي إلى العديد من مواقع الغوص في جميع أنحاء الجزيرة لتكون محاطا بمخلوقات البحر العملاقة.

 استكشاف الشواطئ

تتميز جزيرة نوسا ليمبونغان بمجموعة لا تقارن من الشواطئ البكر الجميلة المثالية للسباحة والغطس وركوب الأمواج. بعض المناطق في البحر هي موطن لمزارع الأعشاب البحرية وبعض الشواطئ لديها تيار قوي جدا، مما يجعلها غير آمنة للسباحة. وهنا هي الشواطئ التي ننصحك بزيارتها

خليج ماشروم

موشروم باي هو مكان شعبي في نوسا ليمبونجان حيث يوجد الكثير من أماكن الإقامة والمطاعم التي تلبي حاجة الزائرين، فضلا عن ذلك يتمتع الخليج بشاطىء رملي أبيض جميل، ما يجعل منه بقعة سباحة وغوص مثالية بين أجمل المشاهد الطبيعية الخلابة.

الشاطىء السري

هذا الشاطئ الجميل، ويعد أحد أفضل الأسرار في الجزيرة، إذ يعد جوهرة خفية حقيقية. ويمكنك الوصول إلى هناك من خلال مدخل خفي من خليج مشروم، لتكون على موعد مع الاستمتاع بالرمال بيضاء، المحيط الأزرق، وفرص الغوص الممتعة. يمكنك أيضا أن تسأل السكان المحليين عن كيفية الوصول إلى هناك، وسوف يكونون سعداء لمساعدتك .

دريم بيتش و ساندي باي

هذه الشواطئ المذهلة توفر لك مناظر خلابة لا تقارن، وعلى الرغم من البحر ليست آمنا تماما للسباحة ولكن سيمكنك هناك التنزه على طول الشاطئ والتمتع ببعض المشروبات بينما تستمتع بأجمل مشاهد لغروب الشمس.

جونغوت باتو

الشاطئ في قرية جونغوت باتو هو أيضا لطيف للسباحة، فالمياه واضحة وضوح الشمس وهناك بعض المقاهي في الظل للاستمتاع بالمشروبات جنبا إلى جنب مع مجموعة من المشاهد التي لن تنسى.

شاطئ الجنة

يقع هذا الشاطئ في نهاية جونغوت باتو، بالقرب من أشجار المانغروف. الشاطئ عادة هادئ ويوفر مناظر خلابة على جبل آغونغ المقدس على البر الرئيسي لل بالي.

استئجار دراجة نارية واكتشاف الجزيرة

يؤكد السائحون على أن أفضل طريقة لرؤية الجزيرة بأكملها ستكون عن طريق اسئجار دراجة نارية، والقيادة من خلال المناطق السياحية فضلا عن القرى البالية الأصيلة المحلية. على الطريق، يمكنك التوقف للسباحة في واحد أو اثنين من العديد من الشواطئ أو التمتع بتناول الطعام في أحد المطاعم المميزة. يمكنك أيضا زيارة جزيرة سينينغان المجاورة عبر الجسر المعاد بنائه.

ركوب الأمواج

إذا كنت من محبي ركوب الأمواج، نوسا ليمبونغان هي المكان الأمثل بالنسبة لك، فلا تتردد عن الاستمتاع بتلك الرياضة ، لكن لابد أن تكون من المحترفين وليس من المبتدئين حتى لا تعرض نفسك لبعض المخاطلا لا قدر الله، فضلا عن ذلك لا تفاجأ عندما تشاهد بعض الدلافين بجوارك، فهذا الأمر معتاد دوما في تلك الجزيرة الجميلة.

 الذهاب الغطس والغوص

يسافر العديد من عشاق الغطس والغوص إلى نوسا ليمبونغان لاستكشاف الحياة المذهلة تحت الماء. سوف تبدأ الرحلة على متن قارب تقليدي وزيارة العديد من المواقع حول الجزر نوسا ليمبونغان، نوسا سينينغان ونوسا بينيدا، بداية من الشعاب المرجانية الجميلة، الأسماك الملونة.

غروب الشمي المميز

نوسا ليمبونغان

ينتهي كل يوم في نوسا ليمبونغان مع غروب الشمس الرائع، لذا ننصحك لمزيد من الاستمتاع زيارة أحد المطاعم ذات المشاهد الخلابة وتناول أحد مشروبات الفواكهة المميزة أثناء مشاهدة مشهد تحول ألوان السماء من الأزرق إلى البرتقالي والأحمر، لتبدو فيما بعد وهي مرصعة بالنجوم.

الإقامة في الجزيرة

فنادق نوسا ليمبونجان ليست دائما رخيصة، وخاصة في موسم الذروة (يونيو-سبتمبر) ومع ذلك، مع الكثير من الخيارات المتاحة سيمكنك أن تجد الفنادق المميزة للإقامة.

ابحث هنا