كوستاريكا بلد متنوع بشكل مثير للدهشة بالمقارنة مع أي مكان آخر في العالم، حيث يتميز بمجموعة واسعة من المعالم السياحية بما في ذلك عشرات من الشواطئ الجميلة على طول سواحل البحر الكاريبي والمحيط الهادئ، إلى جانب الغابات المطيرة مع الحياة البرية الفريدة، والغابات السحابية التي تبدو وكأنها تختفي في السماء، جنبا إلى جنب مع البراكين النشطة والينابيع الساخنة، كما يوجد داخل كوستاريكا اثنا عشر منطقة مناخية ما يجعلها واحدة من أكثر الأماكن المتنوعة بيولوجيا على هذا الكوكب، فلما لا تخطط للسفر و السياحة في كوستاريكا بعد؟

الوصول إلى كوستاريكا

هناك مطاران دوليان يمكنك الاستعانة بهما عند السفر و السياحة في كوستاريكا ؛ بما في ذلك، مطار خوان سانتاماريا الدولي (سجو) الذي يقع في وسط البلاد بالقرب من العاصمة سان خوسيه. فيما يقع مطار ليبيريا الدولي (لير) في شمال غرب كوستاريكا، بالقرب من ليبيريا.

سيحتاج الزوار إلى كوستاريكا إلى جواز سفر أو تأشيرة سارية المفعول.

واللغة الرسمية لكوستاريكا هي الإسبانية، ويتخدث معظم المتخصصين في مجال السياحة مثل المرشدين السياحيين وموظفي الفندق الإنجليزية كلغة ثانية.

أفضل وقت للسفر و السياحة في كوستاريكا

يمتد موسم الذروة في كوستاريكا من ديسمبر حتى أبريل، حيث تكون البلاد في أفضل حالاتها مع أشعة الشمس المشرقة والأجواء المناخية المثالية، ولذلك قد تواجه في تلك الفترة الحشود الكبيرة من السائحين علاوة على الأسعار المرتفعة نسبيا عن بقية أشهر العام، و يختلف الطقس في كوستاريكا بشكل كبير اعتمادا على الجانب الذي تزور من البلاد.

ولكن بغض النظر عن الوقت من السنة الذي ستزور خلاله كوستاريكا، يجب عليك أن تجلب سترة المطر لأن الأمطار محتملة في أي وقت من الأوقات على مدار العام.

لماذا تختار السياحة في كوستاريكا ؟

عندما يسمع السائحين عن “كوستاريكا”، فمن المؤكد أن صور الشواطىء الرائعة والمشاهد الطبيعية الخلابة تتبادر إلى الذهن، بما في ذلك أيضا الغابات المطيرة و البراكين و حتى الحياة البرية، علاوة على روعة السكان المحليين الوديين و بطء وتيرة الحياة التي تستقطب أكثر من 2 مليون زائر سنويا، ولا عجب في ذلك فقد أصبحت كوستاريكا البلد الأكثر زيارة في أمريكا الوسطى، وواحدة من وجهات السفر الأكثر شعبية في العالم “فلماذا تختار السياحة في كوستاريكا ؟”

اقرأ ايضاً :   دليل المسافر العربي إلى كوستاريكا

في البداية كوستاريكا بلد يتناسب مع كافة أذواق السائحين ورغباتهم، فحتى بالنسبة للمسافر الأكثر نشاطا والمولع بالمغامرة، فسيجد في كوستاريكا العديد من المغامرات المثيرة، وذلك ما بين الغابات المطيرة، والشلالات، وحتى ركوب الخيل عبر الغابة، فضلا عن السير لمسافات طويلة حول البركان، والجسور المعلقة، ناهيك هن التجديف وركوب الدراجات الجبلية، وركوب الأمواج كذلك، وهي رياضة تحظى بشعبية كبيرة بين سائحي هذا البلد الجميل.

كما أن مياه كوستاريكا الجميلة والغنية بيولوجيا تجعل من الغوص والغطس والصيد في أعماق البحار أمر لا بد منه لأي شخص يحب الأنشطة المائية، فكثير من الناس يأتون إلى هنا لرؤية السلاحف البحرية العملاقة القادمة إلى الشاطئ لتضع البيض في تورتوغيرو ومنطقة غواناكاست.

ولمحبي الاسترخاء فتنتظركم كوستاريكا بمجموعة من الشواطئ الجميلة، الينابيع الحرارية والعلاجات الصحية المثالية لمحبي الشعور بالراحة والاسترخاء.

وإذا  كانت الرحلات عبر الغابة الاستوائية الكثيفة هو أكثر ما تفكر فيه عند السفر إلى كوستاريكا، فسوف تكون حديقة كوركوفادو الوطنية في شبه جزيرة أوسا من أفضل الأماكن المثالية لتحقق حلمك، ومن المعروف أن كوركوفادو هي واحدة من أكثر المناطق الغنية بيولوجيا في العالم، والتي تقدم بعض من أفضل المشاهد الطبيعية في كوستاريكا.

من أجل اكتشاف الحياة البرية الفريدة بما في ذلك القرود والطيور والسلاحف وغيرها الكثير من الحيوانات النادرة، تقدم كوستاريكا الطبيعة في أفضل حالاتها مع 5٪ من التنوع البيولوجي في العالم بأكمله، فكن على يقين من أنك سترى عدد لا يحصى من الطيور الجميلة والثدييات البرية في بيئتها الطبيعية عند السفر والسياحة في كوستاريكا .

ولأن هناك الكثير لرؤيته والقيام به هنا في هذا البلد الجميل، يتجه الكثير من السائحين لزيارة كوستاريكا بأعداد متزايدة كل عام لاستكشاف المزيد من جوانب هذه الوجهة السياحية الجميل، والطبيعة الغنية. فمهما كانت رغباتك واختياراتك، كوستاريكا تقدم للجميع كل شىء.

التخطيط لزيارة كوستاريكا

السياحة في كوستاريكا

هل تقوم بزيارة كوستاريكا لأول مرة ؟ ولست متأكدا من أين تبدأ؟ حسنا، توصيتنا الأولى هي البدء بالتخطيط للزيارة في أقرب وقت ممكن لأنه على الرغم من أن كوستاريكا بلد صغير، لكنها توفر الكثير من الأشياء الممتعة للقيام بها من الأنهار إلى الغابات المطيرة، علاوة على الشواطئ الرملية البيضاء الجميلة. انها بقعة صغيرة من الأرض التي بمجرد زيارتها، ستعرف أنك ستعود إليها من جديد، و فيما يلي بعض التوصيات حول التخطيط لرحلتك:

أولا، تحقق من الرحلات الدولية، ففي بعض الأحيان سوف يكون بإمكانك الحصول على بعض تذاكر الطيران الرخيصة إما إلى سان خوسيه أو ليبيريا، فسان خوسيه عادة ما تقدم أفضل الخيارات، وهي مكان رائع لبدء العطلة الخاص بك إذا كنت مهتما برؤية بركان أرينال، مونتيفيردي أو وسط المحيط الهادئ. ومن ناحية أخرى، إن كان بإمكانك الحصول على تذاكر طيران رخيصة إلى لليبريا (التي أصبحت أكثر شعبية في الفترة الأخيرة)، فستكون على موعد مع مجموعة من أجمل الشواطىء المذهلة، فليبيريا هي أقرب بكثير إلى جميع الشواطئ في شمال المحيط الهادئ من كوستاريكا.

اقرأ ايضاً :   نصائح السلامة والأمان قبل السفر إلى كوستاريكا

ثانيا، عليك البدء في التحقق من خياراتك، فإذا كنت تبحث لقضاء عطلة نهاية الأسبوع في البلاد، فسيكون من الحكمة زيارة وجهة واحدة بدلا من التخطيط لزيارة عدة أماكن، أما إذا كنت قادما لستة ليال على الأقل، يمكنك أن تقرر في هذا الوقت زيارة أكثر من وجهة واحدة.

ويعتبر بركان أرينال هو الوجهة الأكثر شعبية في كوستاريكا، ويعد بمثابة محطة أولى للزيارة وبدء العطلة سواء لزائري ليبيريا أو سان خوسيه، كما تعتبر حديقة مانويل أنطونيو في وسط المحيط الهادئ وجهة أخرى رائعة، وتوفر فرصا لا تقارن لرؤية الغابات المطيرة والتمتع بشاطئ جميل كذلك.

ثالثا، بعد أن تضع في اعتبارك الوجهة المثالية التي تريد أن تراها في كوستاريكا، ابدأ في التحقق من أماكن الإقامة بحيث يمكنك البدء في التعرف على بعض الأسعار أيضا، مع إمكانية الحصول على فرصة رخيصة للإقامة بأحد الفنادق,

لابد أن تعلم عزيزي القارىء أن العملة الرسمية لكوستاريكا هي كولون، وأن كوستاريكا تعتبر من أغلى البلدان التي ستزورها في أمريكا اللاتينية، حتى أن الأمر يمتد إلى ارتفاع أسعار المنتجات في السوبر ماركت مثل المياه المعبأة في زجاجات والكريمات الواقية من الشمس، ويقال ان كوستاريكا تنافس المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية في ارتفاع أسعار المنتجات، لذا ننصحك بأن تصطحب معك بعض تلك المنتجات قبل السفر و السياحة في كوستاريكا .