الشتاء هو الوقت الذي يحمل فيه الكثير من السائحين بحقائبهم على ظهورهم في رحلات مميزة لاكتشاف وجهات أكثر دفئًا حول العالم، حيث تمتاز بعض المدن والبلدان بدرجات حرارة أكثر اعتدالا، مع فرص ترفيهية متنوعة حتى في هذا الفصل من العام، وهو ما يمكنك الاستمتاع به عند زيارة البوسنة والهرسك ، التي تعد مكانًا ممتازًا خلال فصل الشتاء، و فيما يلي بعض الأسباب .

تعد البوسنة والهرسك وجهة مميزة على مدار العام، فكما هي متميزة في فصل الصيف، تعرف أيضا بكونها شعبية للزيارة في فصل الشتاء، لاسيما بالنسبة لمحبي التزلج والثلوج والتجول ما بين هذا الوافد الأبيض الذي يزين البلاد ويزيدها روعة وبهاءا..

لماذا تعد البوسنة والهرسك وجهة مميزة في فصل الشتاء ؟

روعة الأجواء والمشاهد الخلابة في الشتاء:

المدن والبلدات التاريخية على خلفية الجبال تجعل من البوسنة والهرسك وجهة جذابة ورائعة، فتخيلوا كيف ستبدو مطاعم منطقة “باسكارسيجا” في سراييفو تحت غطاء من الثلج الأبيض، بالطبع ستصبح أكثر روعة في فصل الشتاء.

التزلج على الجليد:

تقع بعض من أجمل منتجعات التزلج في البلقان في البوسنة والهرسك (بما في ذلك Vlasic ، Bjelasnica و Jahorina )، فهنا يتوجه السكان المحليون إلى الجبال بعد أول تساقط للثلوج ، في أواخر أكتوبر ، ويشاركوا في أنشطة التزلج والتزحلق على الجليد حتى الربيع.

اقرأ ايضاً :   مجموعة من أهم وأجمل الفنادق في سراييفو

فرصة لزيارة المتاحف:

سراييفو هي موطن للكثير من المتاحف المتنوعة، بداية من تلك المتخصصة في التاريخ والفن لتلك التي تضم النصب التذكارية، فهناك الكثير من المتاحف للزيارة، وعندما يكون الطقس باردًا أو ضبابيا، ولا تريد قضاء ساعات في المشي حول المدينة، وتبحث عن مهرب مثالي لاكتشاف الثقافة المحلية، قم بزيارة المتحف الوطني، وغيره من المتاحف الرائعة في المدينة.

درجات الحرارة لا تنخفض بشكل كبير في البوسنة

يجلب الشتاء في بعض البلدان حول العالم صوراً لدرجات حرارة دون الصفر وتجمد يستمر لأشهر، إلا أن البوسنة لا تندرج ضمن هذه القائمة، حيث يبلغ متوسط ​​الارتفاعات في النهار ما بين 8 و 10 درجات مئوية في الفترة من ديسمبر إلى فبراير في موستار ، ونادراً ما ينخفض ​​الحد الأدنى من درجة التجمد، علما ان سراييفو ابرد قليلا.

المقاهي الرائعة

المقاهي موجودة في كل مكان في سراييفو، حيث يقصدها السكان المحليون لتناول القهوة الرائعة بينما يتسامرون لساعات في كل مرة، فإن كنت ستسافر إلى البوسنة والهرسك في الشتاء، سيمكنك الانضمام لهؤلاء السكان المحليين في هذا المقهى الدافئ والمريح .

الابتعاد عن الحشود السياحية

تستقبل موستار عدداً أكبر بكثير من السائحين مقارنة بأجزاء أخرى من البوسنة، وتأتي الغالبية العظمى من هؤلاء السائحين خلال الصيف، للاستمتاع بالمعالم السياحية الرائعة التي لاتقارن، ولذلك عادة ما تكون المدينة أجمل في فصل الشتاء، خاصة مع قلة عدد الحشود السياحية.

مهرجان سراييفو الشتوي:

في كل عام ، منذ عام 1984 ، يأتي آلاف الفنانين من جميع أنحاء العالم إلى سراييفو للمشاركة في مهرجان الشتاء، حيث تمتلئ قاعات الحفلات الموسيقية والمتاحف والمعارض والتلال الأولمبية بالمعارض والحفلات الموسيقية والمسرحيات التي تهدف إلى ترفيه 3 ملايين زائر.

اقرأ ايضاً :   أفضل الوجهات والأماكن السياحية في البوسنة والهرسك

الراحة والمثالية

واحدة من مزايا وجود المنتجعات الجبلية هي توافر السكن، حيث يستفيد المتزلجين من هذا الإعداد الجميل،ولعل أفضل مساكن ستجدها بالقرب من منتجعات التزلج وعلى بعد مسافة قصيرة بالسيارة من سراييفو.

توافر فرص السير بالأحذية الثلجية

 البوسنة والهرسك

البوسنة لديها بعض من أفضل الطرق في أوروبا للسير بالأحذية الثلجية في الجبال غير المعروفة، بما في ذلك غابات الصنوبر المغطاة بالثلوج والبحيرات المتجمدة والشلالات.

تناول حساء مشبع بالبخار في يوم بارد في الشتاء:

حساء باي ، أو بيغوفا كوربا ، هو حساء مشبع بالبخار مع الدجاج والخضروات المطبوخة في وعاء من الفخار يقدم في معظم مطاعم البوسنة والهرسك في الشتاء ، ولعل هذا المرق اللذيذ والنكهة المميزة تمنح الزائرين فيض من الدفء والطاقة حتى في أبرد أيام البوسنة. لذا فبعد قضاء ساعات قليلة في استكشاف المدن، لا يفوتك تناول تلك الوجبة الشهية في أحد المطاعم التقليدية.

مع الكثير من التاريخ، والعديد من الثقافات المتنوعة، ومجموعة من السكان المحليين الودودين فضلا عن الطعام المميز، تعد البوسنة والهرسك في الشتاء وجهة مثالية للاستمتاع وقضاء أسعد الأوقات مع أجمل الذكريات التي لا تنسى.

شاهد أيضا 

السياحة في البوسنة والهرسك

اترك رد