بلوفديف ، هي ثاني أكبر مدينة في بلغاريا، وواحدة من أقدم المدن في أوروبا، وتقع في السهل الكبير بين جبال رودوب في جنوب بلغاريا وسلسلة البلقان، أو الجبال القديمة (ستارا بلانينا) التي تمر عبر وسط بلغاريا، واليوم، هي وجهة سياحية شهيرة وبمثابة بوابة للعديد من النقاط والوجهات الأوروبية الأخرى المثيرة للاهتمام.

المعلومات عن بلوفديف

بلوفديف

عندما تكون في بلوفديف، يمكنك الحصول على مساعدة مع المزيد من المعلومات عن المدينة من واحدة من اثنين من مراكز المعلومات السياحية ، والتي يقع أحدها في وسط المدينة، بين مبنى مكتب البريد و أوديون، بينما يقع الثاني في المدينة القديمة، على الشارع الرئيسي (شارع سابورنا)، قليلا قبل المتحف إتنوغرافيك وكنيسة القديس قسطنطين وإيلينا، وهناك أيضا نافذة معلومات داخل محطة القطار مع خريطة سياحية مسجلة على الحائط يمكنك التقاط صورة لها.

مراكز المعلومات السياحية يمكن أن تساعدك مع جميع أنواع المعلومات بما في ذلك خرائط المدينة، معلومات عن الحفلات الموسيقية، الحافلات والقطارات والجداول الزمنية، وإيجاد مكان للإقامة.

دليل السائح العربي لزيارة بلغاريا

الوصول إلى بلوفديف

يقع مطار بلوفديف الدولي بجوار قرية كروموفو، على بعد 15 كم من وسط المدينة (حوالي 20 دقيقة بالسيارة)، ومن هناك يمكنك الاستعانة بوسائل النقل العام المختلفة للوصول إلى وسط المدينة.

من صوفيا، يمكنك أن تأخذ القطار إلى بلوفديف في 2.5 ساعة، ولكن معظم السكان المحليين يفضلون الحافلة لأن الجدول الزمني للقطار ليست موثوق به دائما، وتغادر الحافلة من محطة صوفيا المركزية كل ساعة، وتستغرق الرحلة ساعتين للوصول إلى بلوفديف.

وإن كنت تحب السير على الأقدام كثيرا، عليك السفر إلى بلوفديف واستكشاف هذه المدينة، فالمناطق السياحية الرئيسية هنا رائعة سهلة للتنقل دون سيارة، وفي الواقع، لابد أن تعلم أن البلدة القديمة لديها بوابات لمنع معظم السيارات من الدخول، ما يضمن لك فرصة مثالية للتنقل على الأقدام في سهولة ويسر.

نصيحة: ارتد أحذية مريحة لأن المدينة مبنية على سبعة تلال وهناك العديد من الشوارع المرصوفة بالحصى.

اقرأ ايضاً :   أماكن سياحية في بلغاريا لا يعرفها إلا السكان المحليين

أشياء مجانية ورخيصة للقيام بها في بلوفديف

جولة بلوفديف المجانية

هذه الجولة سيرا على الأقدام تمتد لمدة 3 ساعات هي مقدمة رائعة للتعرف على تاريخ المدينة، فإذا كنت تستطيع الانضمام إلى هذه الجولة في اليوم الأول الخاص بك في بلوفديف، سوف تتعرف بشكل جيد على المدينة. وتغادر الجولات في الساعة 11 صباحا والساعة 6 مساء كل يوم من أيام الأسبوع.

بلوفديف البلدة القديمة

يمكنك التجول في الشوارع المرصوفة بالحصى في هذه المنطقة التاريخية المليئة بالهندسة المعمارية الرائعة والكنائس والمتاحف ومحلات بيع الهدايا، حيث تمنحك البلدة القديمة الفرصة للقيام برحلة تاريخية مدهشة من العصر الروماني وحتى المنازل المحفوظة بشكل جميل من القرن ال 19.

كابانا

يتميز هذا الحي بالحياة النابضة والمفعمة بالحيوية، ونوصيك بزيارة كابانا خلال النهار للاستمتاع بالتجول بين المحلات العصرية والمطاعم، وصالات العرض، مع استكشاف مشهد الحياة الليلية الرائعة في المساء.

المسرح الروماني القديم

هذا المعلم الرائع هو واحد من أفضل المسارح القديمة المحفوظة في العالم،ويحظى بشعبية كبيرة بين السائحين من زائري بلوفديف، خاصة مع خلفيته الرائعة التي يزينها مشهد الجبال والأعمدة العملاقة، وإن حالفك الحظ بزيارته، يمكنك أن تستمتع بأحد العروض الحية المقامة هناك.

حدائق تسار سميون

تمثل حدائق تسار سميون فرصة رائعة للتنزه بين النوافير والمتنزهات، مع الحصول على قسط كافي من الراحة بعد مشاهدة المعالم السياحية.

المتحف الإثنوغرافي الإقليمي

يتميز المتحف الإثنوغرافي الإقليمي بمعروضات الحرف التقليدية والزراعة والملابس، وأكثر من ذلك بكثير، و حتى لو لم يكن لديك الوقت للتحقق من المعروضات، البيت التاريخي والحدائق بالمتحف هي مصدر جذب وإمتاع في حد ذاتها، علاوة على الهندسة المعمارية الباروكية المذهلة التي ستنال إعجابك.

الشارع الرئيسي للمشاة

يمكنك التجول في المتاجر والمطاعم التي لا تعد ولا تحصى على طول شارع “كنياز أليكساندر”، وهو شارع نابض بالحياة، مع زيارة إلى مسجد ديزومايا الذي يرجع تاريخه إلى القرن الخامس عشر وأطلال الملعب الروماني القديم ، مع الاستراحة في أحد المقاهي التاريخية والتعرف على السكان المحليين عن قرب.

براير هيل

للحصول على منظر جميل للمدينة، ما بين الشوارع المرصوفة بالحصى من المدينة القديمة، يمكنك زيارة براير هيل الذي يقع وسط الأطلال الأثرية، وهو متنزه صغير حيث يمكنك الاسترخاء والاستمتاع بأجمل المشاهد الطبيعية.

الطعام في بلوفديف

المدينة القديمة مليئة بالمطاعم والمقاهي وكذلك السائحين، وبالتالي فإن الأسعار هنا يمكن أن تكون أعلى من أي مكان آخر في المدينة، ويبقى هناك عدد قليل من الخيارات بأسعار معقولة، فإن كنت تفضل توفير المال، من الأفضل ألا تنتاول الطعام في هذا المكان، وفيما يلي بعض المطاعم الرخيصة في بلوفديف:

اقرأ ايضاً :   أسباب تدفعك للسفر إلى بلغاريا

مطعم رهط

على الشارع من المتحف الإثنوغرافي يقع مطعم رهط، الذي سيمكنك من تذوق المأكولات التقليدية مثل اللحوم المشوية مع وجبة كاملة مع المقبلات، والمشروبات.

مطعم ميغدانا

إن كنت ترغب في التعرف على التقاليد البلغارية مع وجبتك، يمكنك تجربة مطعم ميغدانا لتناول المأكولات التقليدية وسط الترفيه المرح. على الرغم من شعبية المكان بين السائحين، إلا أن أسعاره معقولة جدا.

نصيحة: توجه إلى حي كابانا المليء بالمطاعم والمقاهي الصغيرة والخيارات الرخيصة.

الحياة الثقافية في مدينة بلوفديف

بلوفديف لديها مشهد الفنون الحيوية والأحداث الأدبية، والمعارض المتنوعة مع دار الأوبرا، وغرف الموسيقى، والمسرح الحي، بما في ذلك بالابانوف هاوس، والذي يمثل جوهرة معمارية مفتوحة للجولات مع مجموعة واسعة من العروض الحية من المسرح إلى الموسيقى الكلاسيكية، فضلا عن روعة المسرح الروماني، وهو أحد أفضل المسارح القديمة المحفوظة في العالم والتي لا تزال تستخدم إلى اليوم مع مجموعة متنوعة من العروض، وفي الواقع، يقام مهرجان بلوفديف الدولي للفنون الشعبية هنا كل عام، وهو الحدث الذي يجمع مئات من المتفرجين من جميع أنحاء بلغاريا الذين يأتون لمشاهدة الأغاني والرقصات التقليدية من بلدان أخرى. كما تستضيف بلوفديف مهرجان الجاز الدولي السنوي الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام  في أواخر الخريف.

مدينة هيساريا

تقع مدينة هيساريا على بعد 40 كيلومترا شمال بلوفديف، وتعرف بأنها أحد أكبر مراكز السبا في بلغاريا وتضم 16 من الينابيع المعدنية الطبيعية وتتميز بمناخ مشمس وممتع على مدار السنة، مع العلم أن هيساريا قد سكنت بشكل مستمر منذ القرن الخامس قبل الميلاد، وقد أقيمت بها تحصينات ضخمة في القرن الثالث الميلادي تحت قيادة الإمبراطور الروماني دقلديانوس، والتي لا تزال واضحة إلى اليوم، ومن بينها الحمامات، وجدران المدينة، والشوارع، والمقابر، والمدرج التاريخي.