كمبوديا وجهة رائعة تتمتع بالكثير من المناظر الطبيعية الخلابة والمتنوعة، تقع بالقرب من فيتنام وتايلاند وخليج تايلاند، وتشتهر بالأطلال القديمة والمدن المثيرة، وهي أيضا موطن لعدد كبير من الوجهات الساحلية الجميلة على طول خليج تايلاند، فإذا كنت تخطط لرحلة إلى كمبوديا، لا يفوتك الاستمتاع بأحد الشواطىء في كمبوديا والتي ستضيف إلى رحلتك المزيد من الاستمتاع لاسيما إن كنت من محبي المياه الفيروزية والرمال البيضاء الناعمة.

أجمل الشواطىء في كمبوديا .. تعرفوا عليها

كورال بيتش

تقع جزيرة كوه تا كييف قبالة ساحل جنوب غرب كمبوديا، بالقرب من حديقة ريم الوطنية، ولكونها لازالت في مرحلة التنمية ستستمتع عند رحلتك هنا بالطبيعية البكر والأماكن الجميلة التي لم يعبث بها الانسان بعد، بما في ذلك العديد من الشواطئ المتنوعة للاختيار من بينها، والتي يأتي في مقدمتها شاطئ كورال، الذي يتميز بالسحر والغموض وأماكن الإقامة الراقية بالإضافة إلى المأكولات اللذيذة، ما يجعله المكان المثالي للاسترخاء عندما تريد الابتعاد عن كل شيء وتبحث فقط عن الراحة، ويمكنك خلال يومك على الشاطىء تجربة الغوص أو حتى صيد الأسماك بالرمح.

أمور يجب أن تعرفها قبل السفر إلى كمبوديا

فيكتوري بيتش

تعتبر منطقة سيهانوكفيل في كمبوديا، وجهة شاطئية ذات شعبية كبيرة بين زائرين البلاد، ولعل أحد أشهر تلك الشواطىء والتي يقبل على زيارتها السائحين، شاطىء فيكتوري بيتش الذي يتميز بالمناظر الطبيعية الخلابة، مع خلفية مدهشة لميناء سيهانوكفيل، حيث تأتي القوارب وتذهب بانتظام.

ويتمتع شاطئ فيكتوري بالرمال البيضاء الجميلة ووفرة من أشجار النخيل، وإن كنت ترغب في تناول الطعام على الشاطئ مباشرة، هذا الموقع المثالي للعائلات والأسر يقدم العديد من المأكولات البحرية.

كوه بوس

قبالة ساحل سيهانوكفيل تقع جزيرة كوه بوس، التي يمكنك الوصول إليها عبر جسر من البر، ما يجعل الوصول إليها أكثر سهولة بالمقارنة مع الكثير من الشواطئ الأخرى على الجزر الكمبودية. ويسمى الجسر جسر تيكو موراكات، ويؤدي إلى هذه الجزيرة الخضراء الخصبة مع الشواطئ الصخرية ذات المناظر الخلابة.

ويعد مطعم ترياسور إسلاند سيفود ريستورانت هو مركز الجزيرة، ويجذب العديد من الزوار ممن يبحثون عند الزيارة عن مكان مثالي لتناول الطعام على الواجهة البحرية بين المناظر الجميلة والكثير من المأكولات البحرية، مع العلم أنه على بعد مسافة قصيرة سيرا على الأقدام من الشاطئ ستصل إلى الغابة، التي هي موطن كل شيء من القرود إلى الثعابين.

اقرأ ايضاً :   طيران الإمارات تطلق خدمة يومية بين دبي و عاصمة كمبوديا

كوه ثمي

قبالة جزيرة سيهانوكفيل تقع جزيرة كوه ثمي، التي هي جزء من حديقة ريم الوطنية، وعلى الرغم من أن هذه الجزيرة الصغيرة نسبيا، هي موطن لخيارات قليلة للسكن مع القليل من البنية التحتية أو عوامل الجذب، لكنها وجهة جميلة مع الشواطئ المذهلة، حتى أنه يمكنك هنا محاولة مشاهدة الطيور أو بقعة الدلافين في الخليج، أو يمكنك استكشاف الشعاب المرجانية قبالة الجزيرة.

شاطئ سوخا

شاطئ سوخا في سيهانوكفيل مملوك للقطاع الخاص، ما يجعله أحد أقل الشواطىء ازدحاما في البر الرئيسي، علاوة على كونه أحد البقع النظيفة والآمنة للاسترخاء، مع الأخذ في الاعتبار أنه إذا وقع اختيارك على هذا الشاطىء سيتعين عليك دفع رسوم دخول لقضاء اليوم على الشاطئ، أو يمكنك البقاء في المنتجع الواقع مباشرة على الشاطئ نفسه مع الاستمتاع بالطبيعة البكر والفرص الترفيهية المتعددة والتي ستضفي على الرحلة الكثير من الاستمتاع.

كوه تونساي

على طول الساحل، وبالقرب من الحدود الفيتنامية، تقع جزيرة تسمى كوه ثونساي، والتي تعني جزيرة الأرنب، ولأن هذه الجزيرة تشهد تطورا بطيئا، سيمكن للزوار هنا الاستمتاع بكثير من العزلة مع حشود قليلة.

وبصرف النظر عن أكواخ الصيد المحلية، تقدم كوه تونساي عدد قليل من الأكواخ والمطاعم المخصصة للسائحين، وتشمل الطرق الأخرى للاستمتاع كوه تونساي السير لمسافات طويلة  والكشف عن البقع المنعزلة على الشاطئ مع القيام برحلات الغوص.

 سوك سان بيتش

كوه رونغ هي جزيرة تقع قبالة سيهانوكفيل، تلك المدينة التي تفتخر بالساحل الخلاب والشواطئ البكر، فيما يعد سوك سان بيتش أحد أهم وأفضل الشواطئ الأكثر شعبية في الجزيرة، والذي يمكن الوصول إليه سيرا على الأقدام أو عن طريق القوارب، وهو مكان جميل وغير مزدحم للاستمتاع بالماء أو الذهاب الغطس مهارا، مع الاستمتاع بأجمل مشهد لغروب الشمس في المساء، الأمر الذي يفسر شعبية هذا الشاطىء بين أجمل الشواطىء في كمبوديا .

ليزي بيتش

ومن الجزر الأخرى الواقعة قبالة سواحل سيهانوكفيل جزيرة كوه رونغ ساملوم، التي يمكنك الوصول إليها عبر ركوب قارب في رحلة قصيرة مليئة بالمشاهد الطبيعية الخلابة، لتصل في النهاية إلى هناك وتستمتع بشاطئ ليزي المميز بالمياه الزرقاء والشواطئ الرملية البيضاء، والذي يقع بالقرب من الغابة الخضراء الخصبة التي لا تبعد عنه سوى مسافة قصيرة سيرا على الأقدام، ولأنه لن يكون هناك أي حشود كبيرة من السائحين على الشاطئ، لذا سيكون بإمكانك الاستمتاع بالهدوء والاسترخاء مع  الغطس، فضلا عن تناول أحد الأطباق التقليدية بالمطعم الموجود على الشاطىء.

اقرأ ايضاً :   10 من ارخص الدول السياحية فى العالم يمكنك الذهاب اليها هذا العام

 شاطئ أوتريس

إذا كنت ترغب في الهروب من صخب الشواطىء الكبرى، فشاطئ أوتريس هو بديل رائع، وتجده جنوب البقع الساحلية الأكثر شعبية في سيهانوكفيل، لكنه أقل ازدحاما، كما أنه أكثر هدوءا وأكثر استرخاء، مع توفير الكثير من خيارات الإقامة. ويعد شاطئ أوتريس مكان رائع أيضا للتمتع بالهواء الطلق، مع ممارسة الكثير من الأنشطة، بداية من التجديف وركوب الأمواج، وغيرها الكثير من الرياضات المائية المتنوعة.

سيرنديبيتي بيتش، سيهانوكفيل

إن كنت تتمنى الاستلقاء بين المياه المتلألئة الهادئة وتغفو على الرمال الذهبية الحريرية وسط الهواء الطلق، فقد حان الوقت للذهاب إلى شاطئ سيرنديبيتي ذو الأجواء الجميلة والمطاعم الرائعة والحياة المفعمة بالحيوية، ولكن يجب أن تعلم أنه إذا كنت لا تحب الحشود، فلا تذهب إلى هذا الشاطىء في موسم الذروة، فقد لا يكون المكان المناسب لك. خلاف ذلك، احضر قبعة الشمس وتوجه على الفور إلى أحد أجملالشواطىء في كمبوديا .

كوه تا كييف

الشواطىء في كمبوديا

جميع الشواطئ الثلاثة في جزيرة كوه تا كييف الرائعة تتباهى بمناطق واسعة من الرمال الذهبية المظللة بأشجار الصنوبر العطرية، مع توفر الشعاب المرجانية وأماكن الغطس الرائعة في المياه الفيروزية الضحلة، إلى جانب ذلك توفر مسارات الرحلات إلى الغابة مجموعة متنوعة من الأنشطة المثالية للسائحين من محبي المغامرة، فقط تأكد من إحضار الكاميرا الخاصة بك للالتقاط مجموعة لا تقارن من الصور الفوتغرافية لأكثر من 150 نوعا من الطيور وغيرها من الحيوانات البرية الرائعة عند زيارة كوه تا كييف، فلا تفوت الفرصة للاستمتاع بين أرجاء هذه الجزيرة الجميلة.