بناء متحف لتكريم الانبياء في مدينة شانلي أورفة التركية

بناء متحف لتكريم الانبياء في مدينة شانلي أورفة التركية

ابحث هنا

كشفت صحيفة ديلي صباح التركية عن مخططات الدولة لبناء متحف لتكريم تاريخ الأنبياء الذين يعتقد أنهم عاشوا في مدينة شانلي أورفة في جنوب البلاد منذ آلاف السنين، ليعد فيما بعد وجهة سائحي العالم من كل حدب وصوب.

شانلي أورفة

وتعتبر مدينة شانلي أورفة التي تقع في جنوب تركيا أحد أهم المواقع الدينية في العالم، حيث يقصدها سائحي العالم للاستمتاع بروعة المباني التاريخية والأثار القديمة التي لا تقارن، فضلا عن زيارة متحف “شانلي أورفة” الذي يضم مئات الآثار التاريخية التي تتنوع بين القبور والكتابات وصور الناس والحيوانات المنحوتة على الصخور.

وتقع مدينة شانلي اورفا على بعد 80 كيلومترًا شرق نهر الفرات وتعرف باسم “مدينة الأنبياء” ، ويُعتقد أنها موطن لستة أنبياء.

وكل عام ، تجذب المدينة القديمة مئات الآلاف من السياح  الباحثين عن اكتشاف المواقع التاريخية، وبعضهم يأتون لزيارة المواقع المرتبطة بالأنبياء الموقرين.

ولمواصلة تطوير الهوية التاريخية الغنية للمنطقة ، قررت بلدية شانلي اورفا إنشاء “متحف تاريخ الأنبياء” الذي من المتوقع أن يبدأ بناؤه بالقرب من مستوطنة باليكلجول الشهيرة في الأيام القليلة القادمة تحت اشراف وزارة الثقافة والسياحة التركية، وفقا لما ذكره عمدة المدينة نهاد تشيفتشي لوكالة الاناضول يوم الثلاثاء.

وقال سيفتشي “سيكون متحفًا يحكي تاريخ الأنبياء الذين عاشوا في شانلي اورفا”، خاصةأن هذه المدينة مرتبطة بالأنبياء”.

وتعد شانلي أورفا موطنًا لعدد لا يحصى من الحضارات في تاريخها الذي يرجع تاريخها إلى آلاف السنين، وتعتبر مكانًا رائدًا للسياحة الدينية في تركيا، حيث تحتل مكانة مميزة على خريطة السياحة العالمية بين الديانات التوحيدية الثلاث الكبرى.

 

ابحث هنا