تقع موناكو ضمن الريفييرا الفرنسية على الساحل الشمالي للبحر الأبيض المتوسط  بالقرب من الحدود مع إيطاليا، وهي واحدة من المناطق الأكثر شهرة في العالم، نظرا لما تتمتع به من مناخ ممتاز ومناظر جميلة، وتعد هذه المنطقة العالمية واحدة من أشهر الوجهات المميزة للباحثين عن الفخامة وكذلك الراغبين في قضاء شهر العسل بأوروبا، حيث تتميز بالمناظر الخلابة، وأماكن الترفيه الفاخرة، علاوة على أماكن الإقامة الفخمة والمأكولات اللذيذة والمتاحف التاريخية ومناطق الجذب المثيرة للاهتمام.

ماذا تشاهد في موناكو ؟

يمكنك في موناكو التنزه على طول شارع سان مارتن الساحلي، الذي يتميز بحدائق منحدرة وفرص ترفيهية متنوعة، كما يمكنك الاستمتاع سيرا على الأقدام إلى المرافئ على جانبي قصر الأمير بين مشاهد ومناظر طبيعية مدهشة، فضلا عن زيارة حديقة جاردين إكسوتيك، التي تقع على منحدر حاد يطل على البحر الأبيض المتوسط، وهي مكان جميل للاكتشاف، بما في ذلك الاستمتاع بين نباتات متنوعة من أفريقيا وأمريكا اللاتينية.

أما جاردين جابونيس فهي حديقة يابانية أصيلة في أجواء ريفيرا الفرنسية الجميلة في الطرف الشرقي من موناكو، وهي مكان رائع للزيارة والتنزه مع النباتات المورقة والأشجار الجميلة والمناظر الطبيعية الخلابة، وتمتد الحديقة على مساحة 7000 متر مربع توفر خلالها للسائحين أجواء خاصة من الوئام والصفاء.

ذلك إلى جانب زيارة متحف علوم المحيطات الذي يضم مجموعة من المعارض ذات الشهرة العالمية للعلوم البحرية وعلم المحيطات، ولعل أكثر ما يميز هذا المتحف أحواضه المائية التي تحتوي على أنواع نادرة من الأسماك والحياة البحرية بأشكال وألوان رائعة، بما في ذلك ثلاثة أحواض مائية؛ حوض السمك الاستوائي، حوض السمك المتوسطي، وبحيرة سمك القرش.

ويمكنك بعد هذه الرحلة المثيرة زيارة مطعم لا تيراس الموجودة  بأعلى المتحف للاستمتاع بمناظر بانورامية رائعة على الساحل والبحر.

اقرأ ايضاً :   تعرفوا على أفضل الفنادق في موناكو

علاوة على ذلك لا يفوتك زيارة حدائق سانت مارتن التي تمتد على طول الساحل حول شبه جزيرة لو روهر مع منحدرات حادة تواجه البحر، حيث سيكون بإمكانك هناك الاستمتاع بعرض غني من الأنواع النباتية المختلفة والزهور الجميلة، مع التنزه بين المسارات الصغيرة الموجودة حول المنحدرات الصخرية والتلال العشبية وكذلك البرك الصغيرة، والنوافير الجميلة.

يقام سباق الفورمولا 1 في موناكو كل عام في نهاية في شهر مايو، وهو سباق السيارات الوحيد في العالم الذي يقام في شوارع المدينة، وهو أحد أكثر الأحداث الرياضية شعبية في العالم، ولا تقتصر الأحداث بموناكو في شهر مايو على ذلك فحسب، بل تمتد لتشمل مهرجان كان السينمائي والذي يحظى أيضا باهتمام عالمي واسع، فهل عرفت لماذا تسمى موناكو وجهة مشاهير وأثرياء العالم ؟

تقع دار أوبرا مونت كارلو في بلاس دو كاسينو، وهي ساحة عامة فخمة في حي موناكو الأكثر سحرا، وتتميز هذا الساحة الجميلة، المحاط بأشجار النخيل، بنافورة رائعة وتراس مع إطلالات خلابة على الساحل، وهنا ستجد دار الأوبرا وسط هذا المشهد الأنيق، والتي تم بناءها عام 1878، وهي مزخرفة بالكامل باللون الأحمر والذهبي، مع وفرة من النقوش الأساسية المعقدة، اللوحات الجدارية الجميلة، والتماثيل المذهلة. وقد رحبت دار الأوبرا بالعديد من المطربين العالميين، كما تستضيف حفلات موسيقية وعروض للباليه.

موناكو

لا يمكن زيارة موناكو دون التقاط الكثير من الصور الفوتغرافية لمشهد ميناء موناكو و اليخوت الجميلة، و الذي تم بنائه بين عامي 1901 و 1926 لتوفير مكان لرسو عدد كبير من اليخوت، واليوم الميناء هو منطقة ممتعة للتنزه أو التوقف لتناول وجبة خفيفة بين العديد من المطاعم والمقاهي العالمية في الهواء الطلق، ومن الميناء، يمكن للسائحين أيضا القيام برحلة لمدة ساعة واحدة حول موناكو لرؤية الساحل الساحر.

اقرأ ايضاً :   تعرفوا على أفضل الفنادق في موناكو

معلومات عن موناكو

موناكو لديها مناخ معتدل على مدار العام، ويمكنك زيارتها خلال فصلي الربيع والخريف للاستمتاع بأجمل الأجواء والتنزه طوال اليوم دون قلق من تقلبات درجات الحرارة

الإمارة هي الجنة لمحبي التسوق مع أكبر الأسماء في صناعة الأزياء، بما في ذلك العلامات التجارية مثل هيرميس،  لويس فويتون، غوتشي، شانيل، برادا، وأكثر من ذلك، كما تفتخر المدينة بمطاعمها الحائزة على نجمة ميشلان وأفضل علاجات السبا العالمية.

تعد موناكو أصغر دولة ناطقة بالفرنسية في العالم، وهي ثاني أصغر دولة مستقلة في العالم (بعد الفاتيكان)، وهي أكثر دول العالم اكتظاظا بالسكان، وهي وجهة سياحية شهيرة بين الأثرياء والباحثين عن الفخامة حول العالم.