مع التشكيلات الصخرية المرتفعة والمناظر الطبيعية الفريدة، وممرات السير الرائعة، والمدن السرية الغامضة والكنائس الصخرية، تمثل مدينة كابادوكيا وجهة مثالية للزيارة في تركيا، وهي منطقة ساحرة من الدوامات البركانية والنتؤات الصخور والمشاهد الجيولوجية الشبيه بتلك الموجودة على سطح القمر.

وإن كنت تتساءل عن معالم الجذب السياحية في هذه المدينة، فإن القرى المنحوتة في سفوح التلال، والكنائس البيزنطية واللوحات الجدارية المبهرة، والمدن المدفونة تحت الأرض في متاهات عملاقة ليست إلا جزء مما ستشاهده وتستمتع به هنا في أحد العجائب السحرية لعشاق الطبيعة و هواة التاريخ في تركيا.

الوصول إلى كابادوكيا

أسرع طريقة للوصول إلى كابادوكيا عبر الرحلات الجوية، وهناك اثنين من المطارات الرئيسية التي يمكنك استخدامها للوصول إلى هذه الوجهة التي تشبه في مجملها سطح القمر؛ المطار الأول هو مطار قيصري إركيليت (أسر) الموجود في قيصري والذي يبعد قرابة ساعة واحدة بالسيارة إلى وسط منطقة كابادوكيا، و تدير الخطوط الجوية التركية عدة رحلات مباشرة (بدون توقف) من مطار أتاتورك الدولي (إست) إلى مطار قيصري إركيليت، كما أن هناك أيضا رحلات يومية من إزمير إلى قيصري عبر اسطنبول، مع العلم أنه يسهل ترتيب خدمة النقل بالحافلة من مطار قيصري إلى كابادوكيا.

أما المطار الثاني فهو مطار نيفسهير كابادوكيا (ناف)، الذي يقع في بلدة غولشهر من مقاطعة نيفيشهر، وتطلق الخطوط الجوية التركية مباشرة (بدون توقف) رحلة من اسطنبول أتاتورك إلى نفسهير كابادوكيا مرتين في اليوم.

ماذا تشاهد في كابادوكيا

متحف غوريم المفتوح

متحف غوريم المفتوح هو موقع محمي من قبل اليونسكو، وهو عبارة عن مجمع من الكنائس الصخرية التي تحمل اللوحات الجدارية الرائعة والتي يعود تاريخها من القرن العاشر إلى الثاني عشر عندما كانت كابادوكيا مركزا دينيا بيزنطي هام، هنا أيضا ستجد العديد من الكنائس والمصليات داخل المجمع، بما في ذلك كنيسة كيليس، إليزابيث باربرا، والكنيسة المظلمة، مع لوحاتها المبهرة.

قرية غوريم

تم التصويت على غوريم كأحد أجمل القرى في العالم من قبل العديد من مجلات السفر العالمية، حيث تقع معظم مواقعها في التلال بين منازل الأحجار وغرف الكهوف، وبالنسبة لمعظم الزوار، جولات منطاد الهواء الساخن هي النشاط الرئيسي هنا، فالبالونات تأخذك إلى السماء فوق غوريم كل صباح، وتمنحك إطلالة لا تقارن على جمال رائع لا يقارن.

المدن تحت الأرض

مع متاهة من الغرف المتصلة عن طريق الأنفاق التي تمتد لثمانية مستويات، يمكن لزائري كابادوكيا استكشاف شبكة من المدن الموجودة تحت الأرض في المنطقة في تجربة رائعة، ولكن على من يعانون الخوف من الأماكن المغلقة العلم قبل الزيارة بأن بعض الأنفاق ضيقة للغاية.

متحف زلف في الهواء الطلق

السير عبر متحف زلف في الهواء الطلق بين المنحدرا الصخرية ومساكن الكهوف يمثل أحد تجارب كابادوكيا الرائعة، ولعل زيارة إلى هناك ستمنحك فرصة حقيقية للاطلاع على روائع المنطقة مع إطلالة جميلة وفرص عدة لالتقاط أجمل الصور الفوتغرافية.

ركوب الخيل

إلى جانب منطاد الهواء الساخن يمكنك أن تستمع في كابادوكيا أيضا بركوب الخيل بين التلال والوديان والمناظر الطبيعية في رحلة لن تنساها يوما. وبالنسبة لمن يحبون الطبيعة البسيطة أو يبحثون عن سبل لتوفير المال، فالمنطقة تقدم مسارات لا نهاية لها للمتجولين، فقط إن كنت تفضل هذا الخيار، احتفظ عند السير لمسافات طويلة ببعض المواد الغدائية وبعض الماء، لتستمع بين الكهوف التي لا نهاية لها علاوة على فرص تسلق الصخور.

البراكين

تكونت كابادوكيا كما نعرفها اليوم نتيجة للانفجارات البركانية وتآكل الصخور الذي أعقب ذلك، وفي الجولات الصيفية يمكنك الاشتراك لتسلق أحد البراكين (حسن داغ بالقرب من أكساراي و إرسيس بالقرب من قيصري)، ولا تقلق فلا يوحد أي بركان نشط حاليا، فقط استمتع بالمغامرة في الهواء الطلق.

 

الإقامة في كابادوكيا

 

يوصيك السائحون بالإقامة في أحد فنادق الكهف المنتشرة في أرجاء منطقة كابادوكيا، بما في ذلك مدن أورجوب ، غوريم، أوشيزار، أورتاهيزار و أفانوس، كما يمكنك أيضا العثور على القصور اليونانية التاريخية وفنادق الكهف في غوزليورت

وتضم كابادوكيا أيضا مجموعة من الفنادق المتنوعة بداية من فئة الخمس نجوم إلى البيوت الصغيرة، ولك الخيار فيما تفضل.

التسوق في المنطقة

كابادوكيا

كابادوكيا منطقة هامة للتسوق، مع الأكشاك التي تقدم للزائرين الهدايا التذكارية المتنوعة من السجاد الرائع والكيليم،  والمنتجات يدوية الصنع، علاوة على  الفخار المحلي.

 

 

اترك رد