موقع الهضبة :

تقع هضبة فريزر كقبعة تتوج قلب غابات ولاية باهانج الاستوائية المطيرة، وترتفع هذه الهضبة 1524 مترًا فوق مستوى سطح البحر، ويعتبر هذا المنتجع جنة عاشق الطبيعية بما تضمه من النباتات التي لا حصر لها، فضلاً عن العديد من أنواع الطيور والحيوانات.

ويشتهرهذا المكان بأنه مقصد الراغبين في الاستمتاع بممارسة الأنشطة الطبيعية، مثل تسلق الأدغال ومشاهدة الطيور وركوب الخيل وممارسة رياضة الصيد وإقامة المخيمات

هضبة فريزر

هضبة فريزر

و يقوم هذا المكان بتشجيع و تنظيم الكثير من النشاطات السياحية و الطبيعية المختلفة و التي يمكن للراغبين من السائحين و الزوار ممارسة رياضة تسلق الأدغال المرتفعة و التمتع بأجمل المناظر السياحية الخضراء الموجودة على أرض هذه الهضبة , كما يمكن للزائرين مراقبة الطيور و التي تسكن الأشجار وهي تبني أعشاشها و تطعم أطفالها و ترقد على بيضها , كما يمكن أيضا ممارسة رياضة ركوب الخيل و الانطلاق بها داخل الأدغال الخضراء الجميلة و كما يسمح بها ممارسة الصيد و أقامة الخيام و المعسكرات بها , و لا يمكنك الذهاب إلى هذه الهضبة الرائعة سوا عن طريق البر و ذلك من خلال المرور على مدينة ذا جاب و التي تعتبر في أسفل المنتجع السياحية الموجود على الهضبة , و الجدير بالذكر أن هذه الهضبة تتميز بكونها ما زالت أرض و غابة طبيعية حيث تعطيك الشعور بأنك داخل الأدغال و أنك في العصور القديمة و التي كانت تتميز بالبساطة و الراحة و الجمال الطبيعي الساحر , حيث أنه عند مرورك بمدينة ذا جاب لتجد نفسك داخل الهضبة و على أعتاب المنتجع السياحي الخلاب فإنه يراودك الشعور بالحرية و الهدوء .

 

 

و تعتبر هذه الهضبة تجسيد طبيعي من الطبيعة لبعض القرى الاسكتلندية الصغيرة و التي تتميز بانتشار و غلبة اللون الجرانيتي والذي يبرز و يزدهر من خلال نباتات التيودور و التي تملأ هضبة فريزر بأكملها , كما أنها تمتلئ بالكثير من السائحين الذين يتوافدون على ميدان السوق و الذي يوجد بجوار برج الساعة الصغير و الشهير , و من الجدير بالذكر أن هذه المدينة تتميز بأن جميع مبانيها و منشأتها تأخذ هيئة و شكل الطراز الاستعماري القديم .

 

هضبة فريزر

كما أنه من الضروري معرفة أن هذه الهضبة تضم أفضل و أجمل تشكيلة طيور قد تراها في ماليزيا بأكملها و نظرا لذلك فقد قامت حكومة ولاية باهانج باستضافة و تنظيم الحدث السنوي الدولي الأضخم و المخصص لمسابقة الطيور حيث أنه سيقام في هذه الهضبة الخلابة , حيث أن هذه المنافسات تضفي على المشاهدين بعض المشاعر التنافسية و المتعة حيث تفقدهم الشعور بمرور الوقت و الزمن , فتجعلهم في تحدي مع الزمن و ذلك ليتمكنوا من معرفة و تأكيد أكبر عدد يمكنهم حصده من أنواع و فصائل الطيور و التي تسير و تطير فوق سماء منتجع هضبة فريزر .

هضبة فريزر

هضبة فريزر

و يوجد أيضا في هذه الهضبة الساحرة الكثير من سبل الراحة و الاستمتاع و ذلك يتمثل في وجود بعض الملاعب الخاصة برياضة الجولف و التي توجد داخل نادي الجولف كما أنه يمكن أيضا ممارسة و التنافس بين الزائرين على رياضة الصيد و لكن أدارة المنتجع و الهضبة يسمحون فقط بصيد الطيور و لكن يمنع قتلها فأنه يمكنك صيدها و تحريرها بعد ذلك , كما يمكن أيضا ركوب مركب صغير و الذي يأخذك في جولة مائية حيث تتواجد وسط الأمواج المتدفقة من حولك من مياه ألانز ووتر , كما يمكن السير وسط الغابات و الحدائق و الاستمتاع بمشاهدة و التجوال و بين الكثير من البساتين و التي تملأها الزهور الخلابة و الرائعة و التي تغطيها و تغطي وجهك بعض الثلوج الصغيرة و المياه المتناثرة و التي يكون مصدرها من مسقط مياه جرياو الثلجية .

هضبة فريزر

 

نبذة عن الكاتب

ريتاج عمر

مهتمة بالمواضيع السياحية ومن كتاب موقع المسافر العربي

اترك رد