دار السلام هى العاصمة السابقة لتنزانيا و تقع على الساحل الشرقى للبلد على المحيط الهندى. كانت تعرف سابقاً بإسم مزيزيما و هى تعتبر أكبر مدينة فى تنزانيا من حيث عدد السكان و تعد أهم مركز أقتصادى للبلاد, حيث أن إطلالها على المحيط الهندى جعلها من أهم مرافئ البلاد حيث أنها تعد  واحدة من أكثر الموانى أزدحاماً فى شرق أفريقيا  فهى نقطة عبور هامة للبضائع والمواد الأولية التى تصدرها البلاد من قطن و بن. بالإضافة إلى بعض صناعات النسيج و الأسمنت و مواد البناء و بعض صناعات الأدوية.

دار السلام أيضاً أكبر مدينة و مركز تجارى فى تنزانيا فمراكب الصيد الشراعية تبحر فيها كل صباح عند الفجر للصيد فى الليل و معظم سكانها من المسلمين.

الهندسة المعمارية فى دار السلام هى مزيج من التأثيرات الألمانية والأسيوية والبريطانية التى خلقها الإستعمار فشكل تشكيلة واسعة من المعالم السياحية منها الكنيسة اللوثرية وكاتدرائية القديس يوسف التى يُعدان من أهم الهياكل البارزة على الواجهة البحرية. بالإضافة إلى العديد من المعالم التاريخية الأخرى. و تعد المدينة متحف ممتاز لعشاق الشاطئ حيث يمكنهم فيه التمتع بجوها الهادئ و شوطئها الساحرة ذات الرمال البيضاء و الشمس الذهبية المشرقة و المياة الفيروزية الساحرة  بعيدآ عن صخب حياة المدينة. تعرف من خلال هذا التقرير على أهم معالم جذب السياحة في دار السلام تنزانيا…

السياحة في تنزانيا دار السلام

السياحة في تنزانيا دار السلام

معالم جذب السياحة في تنزانيا دار السلام

1- المتحف الوطنى و دار الثقافة :

The National Museum & House of culture in Tanzania Dar es Salaam

The National Museum & House of culture in Tanzania Dar es Salaam

أفتتح فى عام 1940 كنصب تذكارى للملك جورج الخامس يأخذ المتحف الزوار فى رحلة عبر الماضى ليعرفهم على تاريخ تنزانيا حيث يعرض المتحف حفريات هامة لبعض من أقدم أسلاف الإنسان المكتشفة خلال الحفر و يمكن للزوار فية التعرف على تراث قبائل تنزانيا و تأثير تجارة الرقيق و الفترات الإستعمارية و ماخلفتة فيها  و من أبرز معروضات المتحف  الحرف التقليدية  و الحلى و الألات الموسيقية.

2- متحف القرية :

village Museum

village Museum

حوالى ستة أميال من الشمال من مركز المدينة و متحف القرية هذا يعرض المساكن التقليدية من بعض من 120 مجموعة عرقية فى تنزانيا يمكن للزوار التمتع  بالتجول من خلال نسخ طبق الأصل من المساكن القبلية المنتشرة عبر 15 فدانا و مشاهدة الحرفيين المحليين وهم يظهرون مهاراتهم فى الرسم و النسيج و المنحوتات التقليدية و المتحف أيضآ يستضيف نجوم مشهورة و يقدم الرقصات القبلية و الأنشطة الثقافية الأخرى. و يعد المتحف تجربة رائعة لا تنسى ستتعرف فيها على مدى جمال و روعة المنطقة هناك وتاريخها القديم.

3- النصب العسكرى  :

نصب العسكري

نصب العسكري

يرجع إلى العسكرى أدم جونز يتكون النصب من النحاس و يصور العسكرى فى زى الحرب العالمية الأولى و هو  يحمل بندقيتة لافتا وجهه نحو الميناء القريب.  و يعد النصب ذكرى للجنود الأفارقة الذين حاربوا فى الحرب العالمية الأولى.

4- بوما القديمة  ” old boma ” :

بوما القديمة

بوما القديمة

هى من أقدم مبانى دار السلام وقد شيدت فى ما بين عامى 1866 إلى عام 1867 من أجل سلطان ماجد بن سعيد سلطان زنجبار و قد بنيت لأستيعاب ضيوف السلطان الذى كان لة القصر المجاور و تشمل السمات الداخلية المميزة باب خشبى محفور وجدران بنيت بإتقان ويتميز المكان كلة بالبساطة والرقى.

5- كاتدرائية القديس يوسف ” St. Joseph Cathedral ” :

St. Joseph Cathedral

St. Joseph Cathedral

بنيت من قبل الألمان ما بين عامى 1897 إلى عام 1902 الكنيسة مبنية على الطراز القوطى و تعد الكنيسة الكاثولكية الرومانية هذة من أهم معالم  دار السلام التى تطل على الواجهة البحرية  و يتميز تصميمها بالرقى التى تجدة فى  سقفها  المستدق الداخلي والزجاج الملون و النوافذ الكاتدرائية الرائعة التى تحتوى على العديد من النقوش الألمانية الأصلية  بالإضافة إلى مجموعة من الأعمال الفنية الرائعة  بما فى ذلك منحوتة فوق المذبح الرئيسى  ستتمتع فيها بجو من الهدوء و الروحانية الأسر الذى سيسيطر على كل حواس.

6- الحدائق النباتية :

Botanical Gardens

Botanical Gardens

تعتبر الحديقة الرئيسية لجمعية بساتين دار السلام تم إنشاء الحدائق النباتية فى عام 1893 من قبل البروفسور شتولمان أول مدير زراعة. و تستخدم لأختبار أنواع مختلفة من  المحاصيل الزراعية والأشجار و ستتمتع فيها برؤية  مزيج ساحر و عجيب من النباتات المحلية و الغربية بما فى ذلك الجهنمية الأرجوانية جاكاراندا الأزرق و أشجار اللهب القرمزى و الكركدية باللون الأحمر و أشجار النخيل الساحرة كل هذا الجمال جعل منها أجمل حديقة متنوعة النباتات في البلاد كلها.

7- مكتب الولاية :

U.S. Embassy Tanzania

U.S. Embassy Tanzania

بنى فى أواخر 1890 و كان قصر الرئاسة ومكان الإقامة الأصلية للمحافظ الألمانى فى عام 1922 أعيد بناؤه البرطانييون و أضافوا إلية  طوابق علية ومتراس بعد أن دمر تقريبآ خلال الحرب العالمية الأولى و هى الأن مقر للرئاسة و موطن الرئيس الحالى وهى مغلقة الأن أمام الجمهور.

9- جزيرة mbudya :

mbudya

mbudya

تتميز بجو من الهدوء الساحر بعيدآ عن صخب الحياة حيث الشمس المشرقة الساحرة  والشواطئ الرملية البيضاء و الأستمتاع بالسباحة وسط المياة الفيروزية الساحرة بالإضافة إلى أكواخ القش المتوفرة للإيجار على الشاطئ و يوجد أماكن لبيع المأكولات البحرية الطازجة والمشروبات الباردة و تعتبر الجزيرة  رحلة ممتعة  من أكثر الرحلات اليومية الشعبية فى المدينة و يمكنك فيها الأستمتاع بركوب الزوارق وسط المياة الساحرة و الشمس الذهبية المشرقة.

10-جزيرة bongoyo :

bongoyo

bongoyo

تقع قبالة شبة جزيرة bongoyo نحو أربعة أميال إلى الشمال من المدينة على الطرف الشمالى الغربى من الجزيرة يمكن للمتنزهون فيها الأسترخاء تحت ظلال المظلات المصنوعة من القش على شاطئ من الرمال البيضاء و المياة الصافة فى جو ساحر بين العصافير و قناديل البحر و الأسماك الملونة الزاهية و قنافد البحر و الشعاب المرجانية  و يوجد وراء الشاطئ المتنزهات الطبيعية ذات الأشجار المورقة و يوجد هناك أيضآ مطعم للوجبات الخفيفة فى الهواء الطلق و المشروبات الباردة  و المأكولات البحرية المشوية الطازجة و يعد المكان رائع حيث ستجذبك فية المناظر الطبيعية الخلابة و الساحرة وسط الهدوء الأسر بعيدآ عن صخب و ضجيج حياة المدينة.

11- kunduchi wet n wild water park :

kunduchi wet n wild water park

kunduchi wet n wild water park

فندق و شاطئ و منتجع يبعد أثنى عشر ميل من وسط المدينة و يضم أكبر حديقة مائية فى الشرق و وسط أفريقيا و المكان يمتاز بالشعبية و خاصة بالنسبة للأسر و المنتجع  يحتوى على  مزيج ممتع من الحمامات و الملاعب و مطاعم الوجبات السريعية بالإضافة إلى أنها تضم مسار لكارتينج الذى يعد الوحيد فى كل تنزانيا و يوجد بها 22 مرتفع متفاوت من المياة يعد المكان هناك من آنسب الأماكن المثالية لقضاء فيها عطلة سنوية لا تنسى حيث ستتمتع أنت و أسرتك بالجو الساحر وسط مجموعة كبيرة من الألعاب و الخدمات التى ستنال اعجابك انت و أسرتك.

12- خليج المحار:

خليج المحار

خليج المحار

معروف أيضآ بإسم كوكو بيتش يبعد أربعة أميال إلى الشمال من المدينة على شبة جزيرة msasani  و يعد بقعة إجتماعية شعبية لقضاء عطلة نهاية الأسبوع السكان المحليون و السياح على حد سواء يأتون إلى هنا للتنزة على الشاطئ و تذوق أغذية الشوارع و الأستماع إلى الموسيقى الحية وهناك معرض للفنون tingatinga لتنزنيا فى خليج المحار وهو معرض يستحق الزيارة حقاً.

الى هنا ينتهى التقرير حول اهم معالم السياحة في تنزانيا دار السلام ونتمنى لك عطلة ممتعة.

نبذة عن الكاتب

ريتاج عمر

مهتمة بالمواضيع السياحية ومن كتاب موقع المسافر العربي

اترك رد